EN
  • تاريخ النشر: 11 نوفمبر, 2011

بسبب جلوس القائد السابق على مقاعد البدلاء لامبارد وليس تيري قائدًا لإنجلترا أمام الماتادور

تيري ولامبارد

تيري ولامبارد

فرانك لامبارد سيتولى مهمة حمل شارة قيادة إنجلترا بدلا من زميله جون تيري الذي سيجلس على مقاعد البدلاء في مباراة المنتخب الإنجليزي أمام أبطال العالم.

أعلن الإيطالي فابيو كابيلو -مدرب المنتخب الإنجليزي لكرة القدم- يوم الجمعة أن لاعب وسط تشلسي فرانك لامبارد سيكون قائدًا لمنتخب "الأسود الثلاثة" في مباراته الدولية الودية أمام إسبانيا يوم السبت على ملعب ويمبلي في العاصمة لندن، بدلاً من زميله المدافع جون تيري الذي سيبدأ اللقاء على مقاعد الاحتياط.

وأوضح كابيلو أن هذا التغيير ليس له أي علاقة باتهامات تيري بالإهانات العنصرية بحق مدافع كوينز بارك رينجرز، أنطون فرديناند، مشيرًا إلى أن تيري سيلعب أساسيًا في المباراة الودية أمام السويد الثلاثاء المقبل، وسيحمل شارة القائد.

وقال كابيلو "تيري هو قائد المنتخب. سيلعب ضد السويد لكنه سيكون على مقاعد الاحتياط. لدينا الحق بالقيام بستة تبديلات وسأقرر خلال المباراة ما سأفعله".

وأضاف المدرب الإيطالي "بالنسبة لي، فهو (تيري) بريء حتى تثبت إدانتهمشيرًا إلى أنه قرر إراحة تيري في المباراة قبل مشكلة فرديناند.

ويواجه تيري اتهامات بتوجيه إهانات عنصرية إلى مدافع كوينز بارك رينجرز فرديناند خلال مباراة الفريقين في الدوري المحلي قبل 3 أسابيع، وقد فتحت الشرطة تحقيقًا في الموضوع.