EN
  • تاريخ النشر: 30 مايو, 2011

حسب مدرب سابق للنجم البرتغالي قوة رونالدو البدنية تؤهله للعب حتى سن الـ38

رونالدو يحافظ دائمًا على لياقته البدنية

رونالدو يحافظ دائمًا على لياقته البدنية

يحافظ دائمًا النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو على لياقته البدنية؛ حيث نقلت صحيفة "ماركا" الرياضية الإسبانية على موقعها، عن مدرب بدني سابق لرونالدو نجم ريال مدريد؛ أن الأخير يمكنه اللعب حتى سن الثامنة والثلاثين.

يحافظ دائمًا النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو على لياقته البدنية؛ حيث نقلت صحيفة "ماركا" الرياضية الإسبانية على موقعها، عن مدرب بدني سابق لرونالدو نجم ريال مدريد؛ أن الأخير يمكنه اللعب حتى سن الثامنة والثلاثين.

وأوردت الصحيفة تصريحات لوالتر دي سالفو الذي تولى مهمة تأهيل كريستيانو بدنيًّا لثلاثة أعوام في ناديه السابق مانشستر يونايتد الإنجليزي؛ قال فيها: "كثيرون يتحدثون عن قوته البدنية، وسر ذلك يكمن في رأسه. إنه أكثر اللاعبين الذين قابلتهم طموحًا".

وأضاف: "إنه يختلف عن نجوم آخرين.. بعض أفضل لاعبي العالم قدموا موسمًا جيدًا، ثم لم يتمكنوا من الحفاظ على مستواهم أو مواصلة التحسن. إنني أعرف رونالدو جيدًا، وقد رأيته وهو يتدرب.. إنه لا يفكر فحسب في أن يتحسن؛ إنه محب للعمل.. لا يولي أهمية فقط لغذائه، بل أيضًا لراحته. إنه يقيس ما يأكل وما يشرب والساعات التي يرتاحها".

وقال دي سالفو الذي يعمل حاليًّا في قطر: "لم نره قط يتذوق نقطة كحول.. يتحاشى الأطعمة التي تحوي دهونًا.. يهتم كثيرًا لنسبة السعرات الحرارية".

كان كريستيانو قد أحرز مع مانشستر 42 هدفًا موسم 2007/2008 في مختلف البطولات، قبل أن يعود في الموسم المنتهي إلى التألق مسجلاً 41 هدفًا في بطولة الدوري الإسباني وحدها.

وعلق دي سالفو على ذلك بقوله: "إن ذلك لا يدهشني على الإطلاق. وهو قادر على تكراره؛ فذلك سيمثل له حافزًا من أجل أن يتفوق على نفسه".