EN
  • تاريخ النشر: 01 فبراير, 2009

اللاعب يرفض العودة لجلاكسي فيكتوريا توافق على بقاء بيكام مع ميلان

بيكام يريد البقاء في ميلان

بيكام يريد البقاء في ميلان

أعرب الإنجليزي ديفيد بيكام عن رغبته في البقاء مع ناديه ميلان الإيطالي، وعدم العودة إلى فريق لوس أنجليس جلاكسي الأمريكي، خاصة بعدما نال مباركة زوجته فيكتوريا، ودخوله لأجواء التألق سريعا مع الـ"روسونيري"؛ ليستعيد مجددا حلاوة الكرة الأوروبية.

أعرب الإنجليزي ديفيد بيكام عن رغبته في البقاء مع ناديه ميلان الإيطالي، وعدم العودة إلى فريق لوس أنجليس جلاكسي الأمريكي، خاصة بعدما نال مباركة زوجته فيكتوريا، ودخوله لأجواء التألق سريعا مع الـ"روسونيري"؛ ليستعيد مجددا حلاوة الكرة الأوروبية.

وذكرت صحيفة "ديلي ميرور" الإنجليزية تصريحا لبيكام، قائلا "لن أعود إلى لوس أنجليسويأتي هذا ليؤكد أن اللاعب نجح أخيرا في إقناع زوجته لتغيير تمسكها بالبقاء الدائم في الولايات المتحدة الأمريكية، نظرا لشعور أولادهما بالسعادة والراحة في مدارسهم.

وتؤمن فيكتوريا بأن بقاء بيكام في الولايات المتحدة يتيح لها ولأسرتها التواجد الدائم وسط مصممي الموضة وكاميرات وسائل الإعلام واهتمام المعلنين، إلا أن التحسن الكبير في أداء اللاعب -عقب فترة قصيرة من انضمامه لميلان في يناير/كانون الثاني على سبيل الإعارة لمدة شهرين، وتسجيله هدفين بالدوري الإيطالي- ساهم في تغيير موقفها عقب مناقشات طويلة بين الزوجين.

ولعب بيكام مع ميلان أربع مباريات قبل لقاء لاتسيو يوم الأحد في الدوري الإيطالي، مسجلا هدفين في مرمى بولونيا وجنوا.

ويساهم بقاء بيكام مع ميلان في زيادة حظوظه للانضمام إلى تشكيلة المنتخب الإنجليزي، الذي يدربه الإيطالي فابيو كابيللو خلال الفترة المقبلة التي تشهد التصفيات المؤهلة لكأس العالم "جنوب إفريقيا 2010"، وبالتالي تحقيق حلمه للعب في المونديال.

وقالت صديقة مقربة لصحيفة "ديلي ميرور": "فيكتوريا قلقة من فكرة ترك بيكام وحيدا في إيطاليا، خاصة أنها لم تنس حتى الآن ما أشيع حول زوجها بشأن العلاقات النسائية وحضوره الدائم للملاهي الليلية عندما كان لاعبا في ريال مدريد".

وأضافت أن فيكتوريا وجدت أنها تحارب في معركة خاسرة؛ لأن بيكام يريد البقاء في ميلان، خاصة أنه يدرك جيدا أن اللعب في كأس العالم يتطلب الانضمام لناد ذي تاريخ وبطولات كبيرة، وهذا ما وجده في ميلان وليس مع جلاكسي، لذا وافقت الزوجة على فكرة استمرار بيكام وحيدا في ميلان، على أن تقوم بزيارته باستمرار قادمة من الولايات المتحدة حيث مدارس الأولاد.

وتفرض فيكتوريا رقابة مشددة على زوجها بيكام في إيطاليا، منذ وصوله لنادي لميلان، لدرجة أنها أصدرت فرمانًا صارمًا للنجم الإنجليزي يقضي بعدم التحدث أو إجراء أية مقابلات تلفزيونية مع أجمل مذيعة في إيطاليا إيلاريا داميكو مقدمة برامج في قناة سكاي سبورت.

وتبقى المشكلة الأكبر في شأن بقاء بيكام مع ميلان، متمثلة في معارضة مسؤولي جالاكسي على الاستغناء عن لاعبهم العالمي لعدة أسباب هامة؛ أولها ليس فنيا داخل ملعب كرة القدم إنما لأسباب متعلقة بالأموال الخرافية التي تدخل خزائن النادي من مبيعات قميص اللاعب، بالإضافة إلى أموال الدعاية المختلفة.