EN
  • تاريخ النشر: 08 أبريل, 2010

رغم خروج فريقه من دوري أبطال أوروبا فيرجسون: الدوري الإنجليزي لا يزال الأقوى في العالم

فيرجسون يدافع عن الأندية الإنجليزية

فيرجسون يدافع عن الأندية الإنجليزية

أكد مدرب مانشستر يونايتد الإنجليزي السير الاسكتلندي أليكس فيرجسون مجددا أن الدوري الإنجليزي لكرة القدم لا يزال الأفضل في أوروبا، على الرغم من غياب أي ممثل عن انجلترا في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لأول مرة منذ عام 2003.

  • تاريخ النشر: 08 أبريل, 2010

رغم خروج فريقه من دوري أبطال أوروبا فيرجسون: الدوري الإنجليزي لا يزال الأقوى في العالم

أكد مدرب مانشستر يونايتد الإنجليزي السير الاسكتلندي أليكس فيرجسون مجددا أن الدوري الإنجليزي لكرة القدم لا يزال الأفضل في أوروبا، على الرغم من غياب أي ممثل عن انجلترا في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لأول مرة منذ عام 2003.

فبعد خروج ليفربول وتشيلسي وأرسنال؛ أتى الدور على "الشياطين الحمر" الذين سقطوا في امتحان بايرن ميونيخ الألماني مساء الأربعاء، على الرغم من فوزهم 3-2؛ إذ كانوا قد خسروا خارج أرضهم 1-2 ذهابا الأسبوع الماضي.

وقال فيرجسون: "سنسمع حديثا يقول إن الكرة الإنجليزية بدأت في الانحدار، لأنه كان يتوقع منها بلوغ نصف النهائي على غرار الأعوام الماضية. لا أعتقد أن هذا سيؤثر على الدوري الإنجليزي، لأنه لا يزال الأفضل في أوروبا".

وكان الرباعي الإنجليزي "بيج فور" قد فرض هيمنته على البطولات الأوروبية في الأعوام الماضية؛ حيث أحرز مانشستر اللقب مرتين (1999 و2008)، وليفربول مرة واحدة (2005)، كما شهد نهائي الأعوام الخمسة الماضية تواجد فريق إنجليزي (ليفربول 2005، أرسنال 2006، ليفربول 2007، تشيلسي 2008 ومانشستر يونايتد 2009). بالإضافة إلى ذلك شهد الدور نصف النهائي في النسخ الثلاث الأخيرة تواجد ثلاثة أندية إنجليزية.

لكن هذا الموسم، كان الوضع مختلفا؛ إذ واصل برشلونة الإسباني -حامل اللقب- هيمنته، وسحب إنتر ميلان الإيطالي تألقه المحلي إلى الساحة القارية، وتخلص ليون الفرنسي من عقدة ربع النهائي، وأخيرا انتزع بايرن ميونيخ الألماني بطاقة المربع الأخير من عقر دار مانشستر يونايتد بهدف الهولندي أريين روبن الطائر.

من جهة أخرى؛ اعتبر لاعب وسط مانشستر الأيرلندي دارين جيبسون صاحب الهدف الأول الذي أشعل المباراة، أن طرد زميله البرازيلي رافاييل دا سيلفا في الدقيقة الخمسين من اللقاء كان "نقطة التحول. لعبوا بزيادة عددية، وأجبرنا على الدفاع في معظم فترات الشوط الثاني. من الواضح أننا تعبنا كثيرا في الشوط الثاني. لقد خرجنا من المسابقة بسبب بعض الأخطاء السخيفة. ليتنا تأهلنا ولم أسجل في المباراة".

وأكد الحارس المخضرم الهولندي أدوين فان در سار أن يونايتد يستحق التأهل إلى نصف النهائي: "لقد سجلوا هدفا محظوظا في اللحظات القاتلة ذهابا، ولعبنا هنا بعشرة لاعبين. وحتى بعد الطرد لم يخلقوا الكثير من الفرص.. لا شك أن الطرد كان نقطة التحول. اعتقدت في البداية أن الحكم لن يرفع بطاقته (الثانية في وجه رافايل) لكنهم ضغطوا عليه فحصل الطرد".

وانتقد فيرجسون حكمَ المباراة الإيطالي نيكولا ريتزولي، معتبرا أن "لاعبي بايرن كانوا السبب في طرد رافاييل. بالكاد لمس الخصم على بعد 35 ياردة عن المرمى. احتجوا لدى الحكم وأجبروه على طرد لاعبنا، لأنه لم يكن ينوي رفعها قبلا. اعتقدت أن الأمر احترافي، لكن رأينا سابقا بعض الفرق التي تقوم بهذه الأمور".