EN
  • تاريخ النشر: 14 مارس, 2009

اعتبر أن روني لم يقصد إهانة ليفربول فيرجسون يدافع عن شيطانه المدلل.. وجيرارد يتوعد

روني تسرع في تصريحاته

روني تسرع في تصريحاته

دافع السير أليكس فيرجسون المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي عن لاعبه المدلل واين روني، بعد تصريحاته المستفزة التي عبر فيها عن كرهه لنادي ليفربول الإنجليزي، مؤكداً أن روني لم يقصد إهانة ليفربول وجماهيره، وأن تصريحاته جاءت نتيجة عدم خبرته.

دافع السير أليكس فيرجسون المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي عن لاعبه المدلل واين روني، بعد تصريحاته المستفزة التي عبر فيها عن كرهه لنادي ليفربول الإنجليزي، مؤكداً أن روني لم يقصد إهانة ليفربول وجماهيره، وأن تصريحاته جاءت نتيجة عدم خبرته.

وأكد فيرجسون -في تصريحات لصحيفة "ذا صن" البريطانية اليوم السبت- أنه لا يعتقد أن روني كان يقصد الإساءة لنادي ليفربول، ولكنه لم يستطيع أن يعبر بشكل جيد عما يريد قوله نتيجة لصغر سنه وقلة خبرته.

ونفى مدرب مانشستر أن تكون تصريحات روني ستسبب توترا بين جماهير ليفربول واللاعب، مؤكدا أن العلاقة بينهما متوترة منذ أن كان روني لاعبا في نادي إيفرتون (الغريم التقليدي للحُمر في مدينة ليفربولفي سن العاشرة قبل انتقاله إلى مانشستر يونايتد.

واعترف فيرجسون بأن روني قد أخطأ عندما استخدم كلمة أكره، بقوله "كان يجب على روني أن يقول أنا غير معجب بليفربول، ولكن الجميع يستخدم كلمة أكره لأنها سهلة في النطق".

كان روني قد صرح -للموقع الرسمي لمانشستر- "بأنه يتمنى أن يقود الشياطين الحمر للفوز على ليفربول؛ لأنه يكره هذا الفريق منذ أن كان صغيراإلا أن النادي قام بسحب هذه التصريحات من على موقعه لعدم إثارة جماهير ليفربول قبل المو اجهة المرتقبة بينهما اليوم السبت.

ومن جانب آخر، أكد قائد ليفربول الإنجليزي ستيفن جيرارد قدرة فريقه للفوز على مانشستر، بقوله "إذا أردنا الحصول على اللقب الدوري يجب علينا الفوز في مباراة اليوم فلم يعد أمامنا خيار آخر، بكل تأكيد مانشستر يونايتد فريق قوي ويضم نجوما كبارا، ولكن إذا قدمنا أداءنا المميز فسيكون من السهل الفوز عليهم".

ويواجه مانشستر يونايتد غريمه ليفربول اليوم، ضمن الأسبوع التاسع والعشرين بالدوري الإنجليزي، في مواجهة من العيار الثقيل يسعى فيها الأول الذي يتصدر المسابقة برصيد 65 نقطة إلى الفوز والابتعاد في الصدارة، فيما يأمل الثاني صاحب المركز الثالث برصيد 58 نقطة للحصول على نقاط المباراة الثلاث لتقليص الفارق في الصدارة.