EN
  • تاريخ النشر: 19 أبريل, 2010

قبل أقل من شهرين على انطلاق كأس العالم فضيحة جنسية تعصف بالديوك.. وأنباء عن تورط ريبيري

هل تؤثر هذه الفضيحة الجنسية على استعدادات الديوك للمونديال؟

هل تؤثر هذه الفضيحة الجنسية على استعدادات الديوك للمونديال؟

هزّت فضيحة جنسية مدوية المنتخبَ الفرنسي لكرة القدم بعد تورط ثلاثة من لاعبيه في تهمة ممارسة الجنس مع قاصرٍ في قضية رقيق أبيض، حيث خضع اللاعبون هؤلاء -بالإضافة إلى فرانك ربيبيري لاعب بايرن ميونخ الألماني- لاستجوابٍ حول هذه القضية التي قد تزعزع من استقرار الديوك قبل أقل من شهرين على انطلاق نهائيات كأس العالم التي تقام في جنوب إفريقيا.

  • تاريخ النشر: 19 أبريل, 2010

قبل أقل من شهرين على انطلاق كأس العالم فضيحة جنسية تعصف بالديوك.. وأنباء عن تورط ريبيري

هزّت فضيحة جنسية مدوية المنتخبَ الفرنسي لكرة القدم بعد تورط ثلاثة من لاعبيه في تهمة ممارسة الجنس مع قاصرٍ في قضية رقيق أبيض، حيث خضع اللاعبون هؤلاء -بالإضافة إلى فرانك ربيبيري لاعب بايرن ميونخ الألماني- لاستجوابٍ حول هذه القضية التي قد تزعزع من استقرار الديوك قبل أقل من شهرين على انطلاق نهائيات كأس العالم التي تقام في جنوب إفريقيا.

ونقلت الصحف الفرنسية تصريحات محامية ريبيري صوفي بوتاي التي أكدت أن موكلها هو أحد اللاعبين الذين خضعوا للاستجواب، قائلة "الأمر يتعلق فقط كونه أحد الشهود، وبالنسبة لنا الأمر يتوقف عند هذا الحد".

وأكدت وكالة الأنباء الفرنسية نقلا عن مصدر قضائي بأن ثلاثة لاعبين فرنسيين خضعوا للاستجواب بشأن ممارسة الجنس مع إحدى فتيات الهوى القاصرات.

وأكد المصدر القضائي -الذي رفض الكشف عن اسمه- بأن أحد اللاعبين الفرنسيين اعترف بإقامة علاقة جنسية مع إحدى فتيات الهوى، لكنه أنكر علمه بأنها كانت قاصرا.

أما اللاعبان الآخران فقد تم استجوابهما من قبل محققين أيضا، وذكرت صحيفة "20 دقيقة" الفرنسية أن اثنين من هؤلاء اللاعبين محترفون خارج فرنسا، أما اللاعب الثالث فيلعب في نادٍ بجنوب فرنسا.

وتتعلق القضية بأحد الملاهي الليلية في باريس يرتادها لاعبو المنتخب الفرنسي، ويشتبه بأنها تستخدم عاهرات قاصرات في قضية تجارة رقيق أبيض.

وكشفت صحيفة "ليكيب" الفرنسية أن لاعبا أجنبيا آخر قد يخضع للتحقيق في الأسابيع المقبلة في إطار عملية التحقيق ذاتها.

وتأتي هذه القضية قبل أقل من شهرين على انطلاق كأس العالم في جنوب إفريقيا المقررة من 11 حزيران/يونيو إلى 11 تموز/يوليو المقبلين، حيث أوقعت القرعة المنتخب الفرنسي في المجموعة الأولى التي تضم الدولة المضيفة والمكسيك والأوروجواي.