EN
  • تاريخ النشر: 01 نوفمبر, 2009

تهدد استعدادات العميد لنهائي أبطال أسيا فتاة يابانية تطارد الشرميطي وتطلب الزواج منه

الشرميطي أحد أبرز نجوم العميد

الشرميطي أحد أبرز نجوم العميد

أربكت صحفيةٌ يابانيةٌ استعدادات نادي الاتحاد السعودي للمواجهة الحاسمة أمام فريق بوهانج الكوري الجنوبي يوم السبت القادم في نهائي دوري أبطال أسيا لكرة القدم، بعدما طاردت نجم الفريق المحترف التونسي أمين الشرميطي وطلبت الزواج منه رسميا.

أربكت صحفيةٌ يابانيةٌ استعدادات نادي الاتحاد السعودي للمواجهة الحاسمة أمام فريق بوهانج الكوري الجنوبي يوم السبت القادم في نهائي دوري أبطال أسيا لكرة القدم، بعدما طاردت نجم الفريق المحترف التونسي أمين الشرميطي وطلبت الزواج منه رسميا.

وقامت الصحفية بمضايقة بعثة الاتحاد منذ وصولها إلى مطار نوجويا الياباني، مبديةً إعجابها لدرجة الجنون باللاعب الشرميطي، حيث طلبت الزواج منه، مما تسبب ذلك الأمر في دخول اللاعب بنوبةٍ كبيرةٍ من الضحك العارم، وذلك حسب ما ذكرت جريدة "الجزيرة" السعودية اليوم الأحد الأول من نوفمبر/تشرين الثاني 2009.

واعتبر الشرميطي في البداية أن كلام الصحفية من باب المزاح، إلا أنه تأكد من صحة كلامها عندما أعلنت ذلك على الهواء مباشرةً في إحدى القنوات اليابانية، مما جعل إدارة النادي تتضجر من ذلك الأمر، وطالب بإبعاد تلك الصحفية من عمل المقابلات مع لاعبي الفريق!!

وكان الشرميطي تألق بشكلٍ لافتٍ في مباراة الاتحاد وناجويا الياباني في إياب الدور نصف النهائي، وأحرز هدف فريقه الثاني في مرمي الفريق الياباني، ليؤكد تأهل فريقه إلى المباراة النهائية.

على صعيد آخر، بدأت شرارة المباراة النهائية من دوري أبطال أسيا التي ستجمع الاتحاد وبوهانج الكوري الجنوبي في الاشتعال هذه الأيام بعد التصاريح المثيرة التي أدلى بها مدربا الناديين، بالإضافة إلى توجه معظم وسائل الإعلام العالمية وخاصة الأسيوية.

وأشعل مدربا الفريقين الأرجنتيني جابرييل كالديرون مدرب الاتحاد والبرازيلي فرياس مدرب بوهانج المباراة النهائية من خلال تصريحاتهما المثيرة التي أطلقاها خلال الساعات الماضية؛ عندما أعلن كل مدرب أن فريقه هو الأجدر بلقب البطولة الأسيوية، حيث أشار كالديرون في البداية بأنه يتمنى من فرياس عدم اللعب بأسلوبٍ دفاعي، وتمنى أن تكون المباراة جميلةً ومفتوحةً بين الفريقين حتى يستمتع كافة العالم بمباراة شيقة.

فيما اكتفى مدرب بوهانج فرياس بالحديث بأنه لا يفكر سوى في بطولة أندية العالم التي ستنطلق في أبو ظبي الإماراتية في شهر ديسمبر/كانون الأول القادم، ومن خلال تصريح فرياس يتضح مدى تفاؤله بتحقيق الفوز أمام الاتحاد، ولهذا ومن خلال هذين التصريحين تزيد الإثارة قبل الموقعة المرتقبة بستة أيام تقريبا.

هذا وقد قامت إدارة نادي الاتحاد بالاجتماع مع اللاعبين بشكلٍ مكثف في الأيام الماضية؛ وذلك لإبعادهم عن الضغوط الإعلامية التي تحاك هذه الأيام من قبل الإعلام الأسيوي الذي الغالبية العظمى منه يكتب بأن الاتحاد سيكون هو بطل القارة الأسيوية جراء المستويات التي قدمها في مشواره طوال فترة التصفيات حتى وصوله إلى المباراة النهائية.