EN
  • تاريخ النشر: 12 يناير, 2011

عدنان حمد: مباراة السعودية مصيرية

 حمد يعترف بالقوة الأردنية

حمد يعترف بالقوة الأردنية

اعتبر مدرب المنتخب الأردني لكرة القدم العراقي عدنان حمد، طموحات فريقه باتت كبيرة إلى بلوغ نهائيات كأس أسيا 2011 بعد التعادل الذي حققه أمام المنتخب الياباني 1-1 ضمن الجولة الأولى بالمجموعة الثانية من بطولة كأس أسيا لكرة القدم المقامة حاليًّا في قطر.

اعتبر مدرب المنتخب الأردني لكرة القدم العراقي عدنان حمد، طموحات فريقه باتت كبيرة إلى بلوغ نهائيات كأس أسيا 2011 بعد التعادل الذي حققه أمام المنتخب الياباني 1-1 ضمن الجولة الأولى بالمجموعة الثانية من بطولة كأس أسيا لكرة القدم المقامة حاليًّا في قطر.

وقال حمد: "مباراتنا غدًا مع السعودية مهمة وحاسمة لكلا الفريقين بعد نتيجتي الجولة الأولى. المنتخب السعودي كبير، ونحن نحترمه كثيرًا، ولا يمكن أن يستبعده أحد من دائرة المنافسة".

وأضاف: "حصل تغيير في الجهاز الفني للمنتخب السعودي، وقد يكون لهذا التغيير تأثير نفسي إيجابي في اللاعبين، ويساعد على إعادة ترتيب الأوراق من أجل العودة بقوة إلى البطولة".

وأوضح حمد: "باتت طموحات منتخب الأردن كبيرة بعد المستوى الجيد الذي قدمه في المباراة الأولى، وهذا ما يزيد الضغط على اللاعبين؛ لكننا نأمل أن يكون تأثير هذا الضغط إيجابيًّا".

وعن غياب عدد من اللاعبين، قال: "نعاني من غياب لاعبَيْن مهمَّيْن في خط الدفاع؛ هما: القائد حاتم عقل المصاب في الركبة، وأنس بني ياسين الذي يتعافى من الإصابة؛ لكن اللاعبين الذين سيشاركون في المباراة سيكونون على قدر المسؤولية الملقاة على عواتقهم".

واختتم تصريحاته قائلاً: "هدفنا الرئيس قبل انطلاق البطولة كان بلوغ الدور ربع النهائي، وثقتنا كبيرة باللاعبين من أجل تحقيق هذا الهدف كبداية، ومن ثم سنحاول التطلع إلى تحقيق إنجاز أكبر".