EN
  • تاريخ النشر: 13 يوليو, 2012

صور: رحلة موامبا من الموت إلى احتفاله بالدكتوراه الفخرية

موامبا
موامبا
موامبا
موامبا
موامبا

عاش فابريس موامبا لاعب وسط نادي بولتون الإنجليزي لحظات سعيدة عندما نال شهادة الدكتوراه الفخرية من جامعة بولتون أثناء الاحتفال بحفل التخرج السنوي للطلاب، واستغل هذه الفرصة لتوجيه الشكر لكل شخص سانده طوال الأشهر السابقة لكي يستعيد عافيته من جديد، بعدما نجا من الموت في شهر مارس/آذار عقب تعرضه لأزمة قلبية أثناء مباراة فريقه في كأس إنجلترا أمام توتنهام.

  • تاريخ النشر: 13 يوليو, 2012

صور: رحلة موامبا من الموت إلى احتفاله بالدكتوراه الفخرية

عاش فابريس موامبا لاعب وسط نادي بولتون الإنجليزي لحظات سعيدة عندما نال شهادة الدكتوراه الفخرية من جامعة بولتون أثناء الاحتفال بحفل التخرج السنوي للطلاب، واستغل هذه الفرصة لتوجيه الشكر لكل شخص سانده طوال الأشهر السابقة لكي يستعيد عافيته من جديد، بعدما نجا من الموت في شهر مارس/آذار عقب تعرضه لأزمة قلبية أثناء مباراة فريقه في كأس إنجلترا أمام توتنهام.

قال موامبا أثناء توجيه خطاب قصير إلى الحضور في قاعة فيكتوريا:" أشكر إدارة الجامعة لأنها فكرت في منحي الدكتوراه الفخرية، وأحب أن أهدي هذا التكريم إلى الفريق الطبي الذي لم يتأخر في إنقاذي من الموت، وإلى أهلي وأصدقائي الذين وقفوا بجانبي في أصعب لحظات حياتي".

وأضاف:" مازال أمامي مشوار طويل لكي أكون قادرا على العودة من جديد للعب والانضمام إلى فريقي بولتون، أرغب في أن استعيد كامل صحتي لأمارس كرة القدم من جديد، أملي كبير في تحقيق ذلك".

يذكر أن طفولة موامبا كانت قاسية لأنه اضطر للهروب مع عائلته من الحرب في بلده الأصلي الكونغو، وطلبوا حق اللجوء إلى بريطانيا، ووصل إلى لندن وعمره لم يتجاوز الـ11 عاما، لكنه حرص بعد ذلك على الاندماج مع المجتمع الإنجليزي وتعلم اللغة وانضم إلى أكاديمية أرسنال عام 2002، قبل أن ينضم إلى برمنجهام وأخيرا بولتون عام 2008.

وأثناء تواجد موامبا في غرفة العناية المركزة لإنقاذه من الموت، ووقتها لم يتجاوب في البداية مع محاولات الأطباء لإنعاشه لمدة 78 دقيقة، كانت الجماهير الإنجليزية تحتشد أمام المستشفى ومقر النادي للدعاء له لتخطي هذه المحنة، كما تضامن معه الكثير من نجوم كرة القدم في مختلف الدول، وجميع تلك المشاهد ساهمت في رفع معنويات اللاعب عند عودته إلى المنزل.