EN
  • تاريخ النشر: 03 سبتمبر, 2011

شبيبة القبائل يقيل صايب.. ويفاوض الفرنسي نوفو

صايب لم يستمر كثيرا مع الشبيبة

صايب لم يستمر كثيرا مع الشبيبة

قرر نادي شبيبة القبائل الجزائري لكرة القدم إقالةَ مدربه الوطني موسى صايب بعد شهر ونصف الشهر من تعيينه في منصب المدير الفني بسبب خلاف حول أسلوب العمل، هذا في الوقت الذي اقترب فيه النادي من التعاقد مع المدرب الفرنسي باتريس نوفو بديلا لصايب.

  • تاريخ النشر: 03 سبتمبر, 2011

شبيبة القبائل يقيل صايب.. ويفاوض الفرنسي نوفو

قرر نادي شبيبة القبائل الجزائري لكرة القدم إقالةَ مدربه الوطني موسى صايب بعد شهر ونصف الشهر من تعيينه في منصب المدير الفني بسبب خلاف حول أسلوب العمل، هذا في الوقت الذي اقترب فيه النادي من التعاقد مع المدرب الفرنسي باتريس نوفو بديلا لصايب.

وذكرت صحيفة "الهداف" الجزائرية أن محند شريف حناشي رئيس النادي اتخذ قرار إقالة صايب بعد تأخره عن موعد الحصة التدريبية المسائية، واكتفائه بإجراء حصة خفيفة وقصيرة، وهو ما كان يثير استياء حناشي دائما.

وأوضحت المصادر أن حناشي عرض على عز الدين آيت جودي تولي مهمة تدريب الفريق، لكن جودي اعتذر بسبب ارتباطه مع المنتخب الأولمبي الجزائري.

وكان صايب (43 عاماً) عاد لتدريب شبيبة القبائل في منتصف يوليو/تموز الماضي، لكنه فشل في تحقيق أي نجاح يذكر، حيث خسر الفريق مبارياته الأربع بدور الثمانية (مجموعات) من بطولة كأس الاتحاد الإفريقي (كأس الكونفيدرالية).

من جانبه، قال حناشي رئيس شبيبة القبائل إن المفاوضات مع المدرب الفرنسي باتريس نوفو تسير في الطريق الصحيح، ويمكن أن تفضي إلى اتفاق في الأيام القليلة المقبلة.

أرجع حناشي قرار التخلي عن المدرب موسى صايب لأسباب فنية، مشيرا إلى أن نوفو سيفيد النادي بخبرته الكبيرة.

وكان سموحة المصري آخر فريق دربه نوفو -57 عاما- بعدما درب عدة أندية في فرنسا ومصر وتونس والمغرب والصين ومنتخبات النيجر وغينيا والكونغو الديمقراطية.