EN
  • تاريخ النشر: 26 نوفمبر, 2009

برشلونة في مأزق صعب شبح الإصابة يطارد ميسي وإبرا قبل الكلاسيكو

الإصابة قد تحرم ميسي من الكلاسيكو

الإصابة قد تحرم ميسي من الكلاسيكو

يحوم الشك حول مشاركة النجمين الأرجنتيني ليونيل ميسي والسويدي زلاتان إبراهيموفيتش، في موقعة "الكلاسيكوالتي ستجمع فريقهما برشلونة بغريمه التقليدي ريال مدريد الأحد المقبل، في الدوري الإسباني لكرة القدم.

يحوم الشك حول مشاركة النجمين الأرجنتيني ليونيل ميسي والسويدي زلاتان إبراهيموفيتش، في موقعة "الكلاسيكوالتي ستجمع فريقهما برشلونة بغريمه التقليدي ريال مدريد الأحد المقبل، في الدوري الإسباني لكرة القدم.

ولم يشارك ميسي وإبراهيموفيتش في حصة التمارين التي خاضها النادي الكاتالوني، صباح اليوم الخميس، وقد ذكر الأخير في موقعه على شبكة الإنترنت "أن اللاعبين يواصلان مرحلة التعافيمشيرا إلى أن ميسي ركض لمدة 15 دقيقة في ملعب التمارين.

وقد لا يتسبب غياب ميسي وإبراهيموفيتش في هلع إدارة النادي الكتالوني ومشجعيه؛ لأن الفريق ظهر بصورة رائعة خلال مباراة يوم الثلاثاء الماضي أمام إنتر ميلان الإيطالي (2-صفر) في مسابقة دوري أبطال أوروبا، وذلك على رغم غيابهما.

وكشف مدرب برشلونة جوسيب جوارديولا أنه لن يخاطر بتاتا بإشراك اللاعبين؛ لأن ذلك قد يتسبب في انتكاسهما مجددا، خصوصا ميسي الذي يعاني من إصابة في رجله اليسرى.

وقد نوهت الصحافة الرياضية المحلية مثل "ماركا" بأن برشلونة، ومنذ بداية الموسم، "يفوز دائما عندما لا يلعب ميسيمضيفة أن بإمكان بطل أوروبا أن يلعب دون نجميه بفضل تألق النجم الشاب بدرو رودريجيز "بدريتوالذي أظهر معدنه الحقيقي الثلاثاء عندما سجل في مرمى إنتر ميلان.

واستعاد برشلونة خدمات لاعب وسطه العاجي يايا توري، بعد شفائه من إصابته بفيروس "إتش1 إن1"، كما كانت الحال بالنسبة للفرنسي أريك أبيدال، الذي شارك أمام إنتر ميلان، كما أجرى بطل أوروبا الفحوصات اللازمة لظهيره البرازيلي دانيال الفيش، وتبين أنه يعاني من الإرهاق فقط، وسيكون متواجدا في مباراة الأحد التي يحتضنها ملعب "كامب نو".

ويسعى النادي الكتالوني إلى استعادة الصدارة من غريمه الملكي، بعد أن تنازل عنها في المرحلة السابقة إثر تعادله مع أتلتيك بلباو (1-1).