EN
  • تاريخ النشر: 08 ديسمبر, 2009

عقب يومين على تتويج الفريق باللقب المحلي سيدة ترأس نادي فلامنجو الأكثر شعبية في البرازيل

الإدارة لا ترتبط بجنس

الإدارة لا ترتبط بجنس

أصبحت السباحة السابقة باتريشيا أموريم أول سيدة تنتخب لرئاسة نادي فلامنجو البرازيلي لكرة القدم، صاحب أكبر شعبية في البلاد.

  • تاريخ النشر: 08 ديسمبر, 2009

عقب يومين على تتويج الفريق باللقب المحلي سيدة ترأس نادي فلامنجو الأكثر شعبية في البرازيل

أصبحت السباحة السابقة باتريشيا أموريم أول سيدة تنتخب لرئاسة نادي فلامنجو البرازيلي لكرة القدم، صاحب أكبر شعبية في البلاد.

وحصلت أموريم -40 عاما- على 792 من إجمالي 2342 صوتا في الانتخابات التي جرت يوم الإثنين بمقر النادي في ريو دي جانيرو. وقد تأسس النادي قبل 114 عاما.

وقالت أموريم -صاحبة الرقم القياسي السابق في السباحة على مستوى أمريكا الجنوبية-: "عانيت كثيرا من مشكلات لكوني امرأة، ولكوني رياضية أولمبية".

ويتمتع فلامنجو بشعبية هائلة في البرازيل؛ حيث يتبعه حوالي 30 مليون مشجع.

وتحل أموريم -التي قفزت في حوض السباحة بفلامنجو تعبيرا عن فرحتها بالفوز في الانتخابات- مكان مارسيو براجا، رجل الأعمال الذي كلل فترة رئاسته الثامنة للنادي بتتويج الفريق بلقب الدوري البرازيلي يوم الأحد.

وجاء ديلير دومبروسك، نائب رئيس النادي، والذي سانده براجا، في المركز الثاني في التصويت؛ حيث نال 699 صوتا، ورغم ذلك رحب براجا بانتخاب أموريم.

وقال براجا: "كانت المرشحة الأوفر حظّا، ونجحت في إثبات ذلك خلال عملية التصويت. باتريشيا أموريم تعتبر فلامنجو بيتها الثاني، إنها تذهب إلى النادي منذ أن كان عمرها أربعة أعوام، وتمتلك كل المؤهلات التي تجعل منها رئيسا جيدا للنادي.

وأضاف: "هذه النتيجة تظهر الابتكار والتجديد في فلامنجو؛ حيث انتخبت سيدة لرئاسة النادي".

ومن المقرر أن تبدأ أموريم، التي شاركت في أولمبياد 1988 في سول، ولديها الآن أربعة أبناء، مهامها في رئاسة النادي اعتبارا من أول يناير/كانون ثان المقبل لفترة تمتد ثلاثة أعوام.