EN
  • تاريخ النشر: 05 فبراير, 2012

خلفا للقطري بن همام سلمان بن إبراهيم يعلن ترشحه لرئاسة الاتحاد الأسيوي

البحريني الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة

الشيخ سلمان أعلن ترشحه رسميا

الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة -رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم- اليوم الأحد يؤكد أنه قرر الترشح لرئاسة الاتحاد الأسيوي في الانتخابات المقبلة.

  • تاريخ النشر: 05 فبراير, 2012

خلفا للقطري بن همام سلمان بن إبراهيم يعلن ترشحه لرئاسة الاتحاد الأسيوي

أكد الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة -رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم- اليوم الأحد أنه قرر الترشح لرئاسة الاتحاد الأسيوي في الانتخابات المقبلة.

وكانت مصادر موثوقة كشفت رغبة الشيخ سلمان في الترشح لرئاسة الاتحاد الأسيوي منذ أشهر وتحديدا في السادس من أكتوبر/تشرين الأول 2011، كما أنه ألمح إلى نيته بذلك أكثر من مرة لاحقا.

وقال سلمان بن إبراهيم -في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية-: "قررت الترشح لرئاسة الاتحاد الأسيوي لكرة القدم".

وأضاف "لم يفتح باب الترشيح بعد بانتظار اجتماع المكتب التنفيذي للاتحاد الأسيوي، لكنني أعلن قراري بخوض الانتخابات".

وكانت اللجنة التنفيذية للاتحاد الأسيوي اعتبرت في اجتماعها في 29 يوليو/تموز الماضي في كوالالمبور برئاسة الصيني جانج جيلونج "أنه ليس بالإمكان انتخاب رئيس جديد للاتحاد القاري خلفا للقطري محمد بن همام قبل 30 مايو/أيار 2012".

واستندت اللجنة التنفيذية إلى اللجنة القانونية في الاتحاد القاري التي رأت بأن عقد اجتماع الجمعية العمومية غير العادي من أجل انتخاب الرئيس يمكن أن يتم عقده في حالة شغور منصب الرئيس لمدة أكثر من عام واحد، وبالتالي فان هذا الأمر يعني عدم عقد اجتماع الجمعية العمومية قبل تاريخ 30 مايو/أيار 2012.

ويرأس جيلونج الاتحاد الأسيوي بالوكالة حاليا بعد إيقاف رئيسه القطري محمد بن همام مدى الحياة من قبل لجنة الأخلاق في الفيفا بسبب مزاعم تورطه في عملية رشوة لعدد من أعضاء اتحادات الكاريبي في انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي ضد السويسري جوزيف بلاتر (رفع بن همام الأمر إلى محكمة التحكيم الرياضي التي من المتوقع أن تعلن قرارها في الأسابيع القليلة المقبلة).

يهمنا دعم المرشح العربي الذي لا يواجه معارضة أسيوية كبيرة، فمن المفروض دعم من يكون طريقه أسهل إلى الرئاسة

وقد أعلن جيلونج رغبته في الترشح لرئاسة الاتحاد، كما كشف نائب رئيس الاتحاد الأسيوي، الإماراتي يوسف السركال، عن خوض السباق إلى الرئاسة أيضا.

وعن وجود مرشحين عربيين للرئاسة قال سلمان بن إبراهيم "يهمنا دعم المرشح العربي الذي لا يواجه معارضة أسيوية كبيرة، فمن المفروض دعم من يكون طريقه أسهل إلى الرئاسة".

وكان الشيخ سلمان بن إبراهيم رئيسا للجنة الانضباط في الاتحاد الأسيوي، ونائبا لها في الفيفا، لكنه استقال من مناصبه الخارجية بعد المعركة الشرسة بينه وبين بن همام على عضوية المكتب التنفيذي للفيفا عام 2009 والتي فاز فيها الأخير بفارق صوتين فقط 23-21.

واختار الفيفا رئيس الاتحاد البحريني عضوا في لجنة كأس العالم المقررة في البرازيل عام 2014.