EN
  • تاريخ النشر: 11 فبراير, 2010

اتصالات اتحادية جزائرية لاحتواء مدة العقد زياية يطلب فسخ عقده مع العميد ومحاولات لإنهاء الأزمة

زياية يؤكد وصوله جدة الأسبوع المقبل

زياية يؤكد وصوله جدة الأسبوع المقبل

تفاقمت أزمة اللاعب الدولي الجزائري عبد الملك زياية المحترف في صفوف فريق الاتحاد السعودي، ففي الوقت الذي أعلن فيه رئيس نادي وفاق سطيف الجزائري عبد الحكيم سرار أن اللاعب طلب فسخ تعاقده، قال زياية: إنه سيحضر مع سرار الأسبوع المقبل لإنهاء أزمة عقده.

  • تاريخ النشر: 11 فبراير, 2010

اتصالات اتحادية جزائرية لاحتواء مدة العقد زياية يطلب فسخ عقده مع العميد ومحاولات لإنهاء الأزمة

تفاقمت أزمة اللاعب الدولي الجزائري عبد الملك زياية المحترف في صفوف فريق الاتحاد السعودي، ففي الوقت الذي أعلن فيه رئيس نادي وفاق سطيف الجزائري عبد الحكيم سرار أن اللاعب طلب فسخ تعاقده، قال زياية: إنه سيحضر مع سرار الأسبوع المقبل لإنهاء أزمة عقده.

وبدأت الأزمة بعدما أخلف زياية وعده لإدارة العميد، وفضل البقاء في بلاده وعدم الحضور إلى جدة الأربعاء، كما كان متفقا عليه من الحصول على إجازة قصيرة يزور فيها والدته المريضة، لكنه من المتوقع أن يصل اللاعب خلال اليومين المقبلين، وذلك حسب ما ذكرت جريدة "المدينة" السعودية يوم الخميس 11 فبراير/شباط.

وتحجج زياية بمرض والدته من أجل العودة إلى الجزائر، إلا أن السبب الحقيقي وراء ذلك هو اعتراضه على عقده مع الاتحاد؛ الذي يمتد لمدة عامين ونصف العام، وليس عامين كما اتفق على ذلك في وقت سابق.

من جانبه، فجر رئيس نادي وفاق سطيف الجزائري عبد الحكيم سرار مفاجأة مدوية، عندما أعلن -في تصريحات صحفية- أن زياية طلب فسخ العقد ويرفض العودة إلى جدة، مؤكدا أنه نصحه بالالتحاق بفريقه والتفكير في مصلحته ومستقبله، خاصة أنه منضم رسميا لصفوف الاتحاد، وهو ما قد يعرضه لعقوبات قاسية من قبل "الفيفا".

وقال سرار: "زياية لا يعني وفاق سطيف لا من قريب ولا من بعيد، خاصة أن كل الإجراءات القانونية تمت بين إدارة الوفاق والاتحاد، واتصلت بالدكتور خالد المرزوقي رئيس الاتحاد وأكد لي أن العقد مدته موسمان مثلما تم الاتفاق عليه، ولم نمدده ولن نمدده".

وعن قرار زياية الذي يصر على فسخ العقد، أكد سرار أن زياية من يرفض العودة والالتحاق بصفوف فريقه الجديد، معتبرا تصرفه يشوه مصداقية الكرة في الجزائر، والأكثر من ذلك أنه سيكون مهددا بعقوبات قاسية من قبل الاتحاد الدولي؛ لذلك يقول سرار "أنصحه بالعودة والالتحاق بتدريبات فريقه".

وفي الاتجاه نفسه، وحتى يحفز زياية على العودة، طلب سرار لاعبه السابق ناصحا إياه بالإسراع في العودة إلى جدة والاستفادة من كونه يلعب في الأراضي المقدسة، معربا عن استيائه مما قام به اللاعب.

من جهته، كشف عبد الملك زياية في تصريح مع جريدة "عكاظ" السعودية- أنه سيصل إلى جدة مطلع الأسبوع المقبل برفقة رئيس نادي وفاق سطيف الجزائري عبد الحكيم سرار، وسيتم التباحث مع إدارة نادي الاتحاد لاعتماد مدة العقد لعامين مقبلين قبل توثيقه بشكل نهائي في مكتب رعاية الشباب في جدة، مؤكدا أنه سينضم إلى تدريبات الفريق الكروي الأول بعد وصوله مباشرة.

وقال زياية: "أطلعت رئيس الاتحاد الجزائري محمد رواورة على ما حدث في موضوع عقدي مع نادي الاتحاد؛ من أجل التدخل في مدينة مرسيليا الفرنسية مطلع شهر يناير/كانون الثاني الماضي".

وأثنى المهاجم الجزائري على الاهتمام والمتابعة التي وجدها من قبل رئيس الاتحاد الجزائري؛ الذي كان أحد الأطراف في أثناء توقيع العقد إلى جانب مدير المنتخب الجزائري صادي وليد، مبديا ثقته في إدارة ناديي الاتحاد ووفاق سطيف؛ من أجل تحقيق رغبته في الاحتراف لمدة عامين في السعودية.