EN
  • تاريخ النشر: 26 يونيو, 2009

أكد أن مباراة رواندا تعيد الأمل "للفراعنة" زكي: الجزائر لم تتأهل للمونديال وفرصتنا كبيرة

زكي يثق في قدرة مصر للوصول للمونديال

زكي يثق في قدرة مصر للوصول للمونديال

أكد اللاعب الدولي المصري عمرو زكي أن حظوظ بلاده كبيرة في التأهل إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2010 بجنوب إفريقيا، مشددا على أن الفوز في المباريات الأربع المقبلة في التصفيات ليست مهمة مستحيلة.

أكد اللاعب الدولي المصري عمرو زكي أن حظوظ بلاده كبيرة في التأهل إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2010 بجنوب إفريقيا، مشددا على أن الفوز في المباريات الأربع المقبلة في التصفيات ليست مهمة مستحيلة.

وقال زكي في حوار لبرنامج "استاد مصر" مع الإعلامي مدحت شلبي على قناة مودرن سبورت- إن المنتخب سبق أن حقق ذلك الأمر في بطولتي أمم إفريقيا 2006 بمصر، و2008 بغانا، مشيرا إلى أنه تفوق فيهما على منتخبات كبيرة على الصعيد الإفريقي.

وأوضح اللاعب، الذي لن يشارك في لقاء رواندا لحصوله على إنذارين، "أن الجزائر لم تضمن التأهل بعد، وأن الاحتفالات الجارية هناك في مصلحة المنتخب، وأن الفوز في مباراة رواندا القادمة ستكون بداية قوية للوصول إلى بطاقة التأهل لمونديال جنوب إفريقيا".

وشدد زكي على أنه سيبذل كل جهوده في الفترة المقبلة، من أجل تحقيق حلم الملايين من المصريين في التأهل لمونديال 2010، معتبرا أن التعاون والحب والألفة التي تجمع المنتخب المصري دائما هي السلاح الذي سنخوض به معركة التصفيات في الفترة المقبلة؛ لتخطي هذا الموقف الحرج.

وحول حدوث مشادة بينه وبين زميليه محمد زيدان ومحمد أبو تريكة، خلال مباراة زامبيا، نفى زكي وجود خلاف أو مشادة بالمعنى المقصود، لكنه قال "إن ما حدث مجرد مناوشات ملعب، وتوتر أعصاب بين الزملاء خلال الكرات المشتركة في الملعب خلال مباراة الجزائر".

وشدد زكي على علاقته القوية بزيدان وزيارتهما المتبادلة والمستمرة في إنجلترا وألمانيا، كما أثنى على أبو تريكة وعلى الحب والألفة التي تجمع كل لاعبي المنتخب، معتبرا أنها العنصر الأول في إنجازات الفراعنة.

من جانبه، شدد محمد زيدان خلال اتصال هاتفي باستاد مصر- على كلام زكي، وأكد أن ما حدث مجرد توتر خلال بعض الكرات المشتركة، وأنه لم يحدث مشادة بالمعنى الذي تداوله البعض".

ونفى زكي أن يكون استبعاده من المشاركة في بطولة القارات بسبب المشادة مع أبو تريكة وزيدان، مشيرا إلى أنه أصيب خلال مباراة الجزائر بتمزق، وأن الدكتور أحمد ماجد قرر إراحته لمدة 21 يوما، بعد الأشعة التي أجراها بعد لقاء الجزائر.

وأوضح زكي أنه كان يتمنى المشاركة في بطولة القارات، خاصة وأنها كانت فرصة جيدة لعرض نفسه وإمكانياته أمام كل أندية العالم، لافتا إلى أنه كانت سترفع سعره في الاحتراف، خاصة إذا كان أحد أفراد المنتخب الذي لفت أنظار العالم بعد مباراتيه أمام البرازيل وإيطاليا.

وأكد أن تجربته الاحترافية في نادي ويجان الإنجليزي كانت لها إيجابياتها وسلبياتها، لافتا إلى أنه عندما احترف كان يأمل فقط في الظهور بشكل جيد، وأن يبقى في الدوري الإنجليزي.

وكشف زكي أنه تلقى أكثر من عرض احترافي خلال تواجده مع ويجان، أبرزها من أستون فيلا الإنجليزي مقابل 11 مليون إسترليني، لافتا إلى أن عدم استقرار الإدارة وقتها في نادي الزمالك أجل هذا العرض، فضلا عن أن الإدارات المتغيرة لم تستطع وقتها أخذ قرار البيع خوفا من ارتفاع السعر أو الحصول على عرض أعلى.

وأرجع هبوط مستواه مع ويجان في الدور الثاني إلى أنه لم يلعب سوى 4 مباريات أساسية فقط، وحقق النادي خلالها نتائج إيجابية، مشيرا إلى أنه شارك في 7 مباريات أخرى، ولكن في نهاية المباريات.

وأوضح أن ويجان عندما فشل في التوصل إلى اتفاق مع الزمالك لضمه بدأ يبعده عن الملعب؛ لأنه لن يستفيد منه في الموسم المقبل، سواء في الملعب أو من خلال شرائه وبيعه وتحقيق مكاسب من ورائه، لافتا إلى أن مدرب ستيف بروس لم يعطه الفرصة لاستعادة حساسية المباريات والتهديف بعد تعرضه للإصابة.

ونفى زكي أن يكون زميله المصري أحمد حسام "ميدو" أخذ مكانه في صفوف ويجان، بعد ضمه في الدور الثاني، مشيرا إلى أن ويجان ضم ميدو ليحل مكان إيميل هيسكي الذي رحل إلى توتنهام، معتبرا أن ميدو كان إضافة قوية له مع ويجان؛ لأنه يعرف طريقة لعبه، وقد تعاونا كثيرا مع المنتخب المصري.

وأكد أن ميدو من أبرز المحترفين المصريين في الخارج، وله اسم كبير في الدوري الإنجليزي، مشيرا إلى أن الإعلام والجماهير تعمل له حسابا كبيرا، خاصة بعد الفترة الطويلة التي قضاها في عالم الاحتراف سواء في إنجلترا أو خارجها.

وحول موقفه من نادي الزمالك، أكد زكي أن الزمالك بيته، وأنه في حال عدم حصوله على العرض المناسب الذي يفيده ويفيد ناديه ماديا، سيبقى في الموسم المقبل مع الفريق الذي يبنيه النادي لاستعادة البطولات، مشيرا إلى أنه يتمنى أن يساهم في مسيرة إعادة البطولات للقلعة البيضاء.

ونفى النجم المصري ما يتردد في وسائل الإعلام عن طلب 10 ملايين جنيه؛ لتجديد عقده مع نادي الزمالك، لافتا إلى أنه مجدد عقده بالفعل مع النادي لمدة ثلاث سنوات تبدأ من الموسم المقبل.

من جانبه، كشف نادر شوقي وكيل أعمال زكي في اتصال هاتفي مماثل- أن النجم المصري تلقى عرضين من ناديين في إنجلترا؛ أحدهما صاعد من الدرجة الثانية بيرمينجهام سيتي- لكنه لم يفصح عن اسمهما، فيما لمح زكي إلى عرض من نادي نيوكاسل يونايتد.

وأوضح شوقي أن زكي لديه أكثر من عرض جاد من أندية فرنسية، إلا أن الأمور لم تحسم بعد، معتبرا أن مسألة احتراف زكي الخارجي لن تتخطى منصف يوليو/تموز المقبل، مشيرا إلى أن تصريحات بروس مدرب ويجان أثرت كثيرا على مسيرة زكي الاحترافية.