EN
  • تاريخ النشر: 29 مايو, 2011

بعد انسحاب القطري من الانتخابات زاهر يتراجع: لم نعلن تأييدنا لبن همام

نفى سمير زاهر -رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم- تأييده للقطري محمد بن همام -رئيس الاتحاد الأسيوي- في انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي "فيفا" المقرر عقدها الأربعاء المقبل.

نفى سمير زاهر -رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم- تأييده للقطري محمد بن همام -رئيس الاتحاد الأسيوي- في انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي "فيفا" المقرر عقدها الأربعاء المقبل.

وقال زاهر -في تصريحات إذاعية يوم الأحد- إنه كان على علم بقرار انسحاب بن همام من سباق الرئاسة ضد الرئيس الحالي السويسري جوزيف سيب بلاتر منذ يومين، عندما تواجد في مقر الاتحاد الدولي بزيورخ خلال الأيام الأخيرة.

وانسحب بن همام من سباق الانتخابات الرئاسية للفيفا قبل إجرائها بثلاثة أيام على خلفية اتهامه بتلقي رشاوى، الأمر الذي خضع له بلاتر ذاته.

ونفى زاهر قطعيا ما تردد عن تأييد مصر لبن همام، رغم الاستقبال الحافل الذي لاقاه رئيس الاتحاد الأسيوي في القاهرة قبل أيام وحضوره لمقر الاتحاد في القاهرة، مشيرا إلى أنه اختلط الأمر عندما استقبلت مصر بن همام وأعلنت دعمها له كعربي في حملته الانتخابية، وبين منح مصر صوتها له في الانتخابات.

وأوضح زاهر أن "قرار التصويت في الانتخابات من اختصاص المجلس الأعلى للقوات المسلحة الحاكم في مصر، وبموافقته وليس بأيّ توجه شخصي من رئيس اتحاد الكرة أو أعضاء الاتحاد.

وأعلن رئيس الاتحاد المصري أن القرار النهائي لم يصل الاتحاد من المجلس الأعلى بشأن صوت مصر في الانتخابات المقررة الأربعاء المقبل في زيوريخ.

وخضع بن همام للتحقيق، وكذلك بلاتر بعد اتهامهما في وقائع رشوة وفساد في المؤسسة الدولية.