EN
  • تاريخ النشر: 16 مارس, 2010

المفاوضات قد تتأجل حتى نهاية الموسم ريبيري يرفض بدء المفاوضات مع بايرن لتجديد عقده

ريبيري طلب تأجيل مفاوضاته مع بايرن

ريبيري طلب تأجيل مفاوضاته مع بايرن

بدأ لاعب الوسط الدولي الفرنسي فرانك ريبيري فصلا جديدا في الحكاية الغامضة التي بدأ يمثلها مستقبله الرياضي بعدما أخطر إدارة ناديه بايرن ميونيخ الألماني بأنه لا يريد الحديث في الوقت الحالي حول تجديد تعاقده.

  • تاريخ النشر: 16 مارس, 2010

المفاوضات قد تتأجل حتى نهاية الموسم ريبيري يرفض بدء المفاوضات مع بايرن لتجديد عقده

بدأ لاعب الوسط الدولي الفرنسي فرانك ريبيري فصلا جديدا في الحكاية الغامضة التي بدأ يمثلها مستقبله الرياضي بعدما أخطر إدارة ناديه بايرن ميونيخ الألماني بأنه لا يريد الحديث في الوقت الحالي حول تجديد تعاقده.

وأبلغ ريبيري المدير الرياضي لبايرن كريستيان نيرلينجر أنه لا يريد الدخول في جولة المفاوضات المقررة في نهاية الشهر الجاري.

وقال نيرلينجر: "أخبرني في الاجتماع الذي جمعنا يوم السبت الماضي أنه يفضل التركيز فيما يتعلق بالكرة ولا يريد الحديث عن عقده".

وعلى الأرجح، فإن المفاوضات بين ريبيري وبايرن قد تتأجل حتى نهاية الموسم، وربما إلى ما بعد بطولة كأس العالم في جنوب إفريقيا، وهو ما عقب عليه نيرلينجر بقوله "يمكننا أن ننتظر".

بيد أن النجم الفرنسي كان قد أكد مؤخرا أنه يود حسم مستقبله بنهاية مارس/آذار الجاري أو مطلع أبريل/نيسان المقبل، كي يذهب إلى جنوب إفريقيا "بذهن صاف".

ويمتد عقد اللاعب الفرنسي -26 عاما- حتى 30 يونيو/حزيران عام 2011، لذا يأمل النادي البافاري في مد الاتفاق مبكرا، لتجنب رحيله في العام المقبل دون مقابل إلى واحد من الأندية الأوروبية العديدة التي تسعى لضمه إلى صفوفها.

وفي حالة بيعه بنهاية الموسم الجاري؛ قد يحصل بايرن ميونيخ على مقابل مادي يتراوح بين 50 و60 مليون يورو.