EN
  • تاريخ النشر: 28 ديسمبر, 2009

بتسجيله هدفين في مرمى هال روني "المحظوظ" يتجنب غضب فيرجسون

روني صحح خطأه بتسجيل هدفين

روني صحح خطأه بتسجيل هدفين

تجنب الدولي الإنجليزي واين روني غضب مدربه الاسكتلندي السير أليكس فيرجسون، عندما سجل هدفين في مرمى هال سيتي، متجنبا غضب مدربه، بعد الخطأ الذي ارتكبه وكان سببا في الهدف الوحيد الذي سجله هال سيتي.

تجنب الدولي الإنجليزي واين روني غضب مدربه الاسكتلندي السير أليكس فيرجسون، عندما سجل هدفين في مرمى هال سيتي، متجنبا غضب مدربه، بعد الخطأ الذي ارتكبه وكان سببا في الهدف الوحيد الذي سجله هال سيتي.

وقال روني، لشبكة "سكاي سبورتس" الإنجليزية يوم الاثنين، "ساعدت المنافس على التعادل، ولكني تسببت في هدفين ليفوز الفريق وأتفادى غضب فيرجسون".

ودان مانشستر يونايتد بالفوز لنجمه الدولي روني، الذي سجل هدفا وصنع الهدفين الآخرين، علما بأنه تسبب في الهدف الوحيد الذي دخل مرمى الشياطين الحمر.

وكان روني -24 عاما- قد أخطأ في إعادة الكرة إلى حارس مرماه البولندي توماس كوستشاك، فقطعها كريج فاجان وراوغ الأخير، قبل أن يمررها عرضية إلى جوزي ألتيدور؛ الذي حاول متابعتها برأسه، لكنه تعرض للدفع من المدافع دا سيلفا، فاحتسب الحكم ألن وايلي ركلة جزاء انبرى لها فاجان بنجاح، مسجلا هدف التعادل.

وكفّر روني عن خطئه عندما صنع الهدف الثاني، إثر تلقيه كرة على طبق من ذهب من الويلزي راين جيجز داخل المنطقة، فمررها عرضية زاحفة تابعها المدافع أندرو داوسون بالخطأ داخل مرماه من مسافة قريبة.

وأضاف روني "لم أرد أن أتسبب في ضياع الفوز من زملائي، سيكون وقتها الشعور سيئا، ولكن تمكنا في النهاية من الفوز".

ويحتل يونايتد المركز الثاني في جدول ترتيب فرق البطولة برصيد 40 نقطة، متأخرا بفارق نقطتين عن تشيلسي المتصدر، ومتفوقا على أرسنال صاحب المركز الثالث برصيد 38 نقطة