EN
  • تاريخ النشر: 14 نوفمبر, 2011

في تصفيات الملحق الأوروبي رونالدو: كل الظروف متاحة للبرتغال لتخطى البوسنة

البرتغالي كريستيانو رونالدو

رونالدو أبرز لاعبي المنتخبين في لقاء الذهاب

كريستيانو رونالدو قائد منتخب البرتغال يعتقد أن العرض القوي الذي قدمه المنتخب فوق أرضية صعبة في زينيتشا الأسبوع الماضي سيقوده إلى تخطي البوسنة في ملعبها غدا الثلاثاء، في لقاء العودة بملحق التصفيات والتأهل إلى نهائيات بطولة أوروبا لكرة القدم 2012.

يعتقد كريستيانو رونالدو قائد منتخب البرتغال أن العرض القوي الذي قدمه المنتخب فوق أرضية صعبة في زينيتشا الأسبوع الماضي سيقوده إلى تخطي البوسنة في ملعبها غدا الثلاثاء، في لقاء العودة بملحق التصفيات والتأهل إلى نهائيات بطولة أوروبا لكرة القدم 2012.

وتعادل الفريقان دون أهداف يوم الجمعة الماضية، لكنه أكد أن البرتغال ستسعى إلى استغلال إقامة لقاء العودة على أرضها بعدما منعتها الحالة السيئة لأرضية الاستاد في البوسنة من ترجمة سيطرتها إلى فوز.

وقال رونالدو "لم يكن هذا عشبا ولعبنا في حقل خضروات، كان الأمر صعبا للغاية لكن لعبنا جيدا وصنعنا فرصا للتسجيل."

وكان رونالدو أخطر اللاعبين في لقاء الذهاب، لكن الحالة السيئة لأرض الملعب منعته من التسجيل.

وأضاف أغلى لاعب في العالم "الآن نملك فرصة ثانية على أرضنا وأمام جماهيرنا مع وجود ملعب جيد، ولدينا كل الظروف لضمان الفوز، يجب الافتراض أننا الفريق المرشح للفوز وإظهار تفوقنا.. نحن فريق أفضل."

وتقترب البرتغال -وصيفة بطلة أوروبا 2004- من الوصول للمرة السابعة على التوالي إلى نهائيات بطولة كبرى.

وكانت البوسنة على بعد 12 دقيقة من التأهل المباشر إلى النهائيات في بولندا وأوكرانيا العام المقبل عندما كانت النتيجة تشير إلى تقدمها 1-صفر على فرنسا، لكن شباكها استقبلت هدفا في المراحل الأخيرة لتخوض ملحق التصفيات.

وإذا خرجت البوسنة بتعادل إيجابي أو بفوز في البرتغال ستصعد إلى نهائيات أول بطولة كبرى في تاريخها كدولة مستقلة.

وبدأت البرتغال مشوار التصفيات بشكل ضعيف، لكن المدرب باولو بينتو أنعش آمال الفريق الذي حقق خمسة انتصارات متتالية بعد توليه المسؤولية في سبتمبر/أيلول 2010.

وكانت البرتغال في حاجة للتعادل لضمان صدارة مجموعتها وتجنب خوض الملحق، لكنها خسرت 2-1 أمام الدنمارك في الجولة الأخيرة بالتصفيات لتحتل المركز الثاني خلفها

كل الفرق تمر بتقلبات ولحظات صعبة، لكننا خضنا مشوارا جيدا في التصفيات، لم نحصل على تلك النقطة ببساطة في الدنمارك، الآن أعتقد أنا سنفوز

.

وقال رونالدو "كل الفرق تمر بتقلبات ولحظات صعبة، لكننا خضنا مشوارا جيدا في التصفيات، لم نحصل على تلك النقطة ببساطة في الدنمارك، الآن أعتقد أنا سنفوز."

ويبدو أن البوسنة هي الأخرى تتمنى أن تصب أرضية الملعب الجيدة في صالحها بلقاء العودة.

وقال أيدين جيكو مهاجم البوسنة "ربما يظن المنتخب البرتغالي أننا سنكون منافسا أسهل فوق أرضية ملعب أفضل لكننا لن نكون كذلك، الحقيقة هي أنا نتطلع أيضا للعب فوق أرضية جيدة."

وأضاف فيداد ابيسفيتش زميل جيكو في هجوم البوسنة "نحن نثق أن المواجهة ستظل مشتعلة حتى النهاية، وخاصة إذا لعبنا مثلما فعلنا أمام فرنسا في باريس."

ويعاني جيكو ولاعب الوسط ميراليم بيانيتش من إصابتين طفيفتين لكن من المتوقع أن يلعبا أمام البرتغال.

وربما يبدأ صفوت سوشيتش مدرب البوسنة بخطة 4-4-2 مع وجود ابيسفيتش بجانب جيكو في الهجوم، خاصة أن أي نتيجة إيجابية ستصب في مصلحة فريقه.