EN
  • تاريخ النشر: 30 يوليو, 2010

بعد انتهاء إعارته مع سانتوس البرازيلي روبينيو مجبر على العودة لمانشستر سيتي

روبينيو يتمنى البقاء مع سانتوس البرازيلي في الموسم المقبل

روبينيو يتمنى البقاء مع سانتوس البرازيلي في الموسم المقبل

اعترف نجم المنتخب البرازيلي روبينيو بأن فريقه الأصلي مانشستر سيتي طالب بعودته إلى صفوفه بعد انتهاء فترة إعارته إلى نادي سانتوس منتصف الموسم الفائت.
وخاض روبينيو آخر مباراة له في صفوف سانتوس ضد فيتوريا في ذهاب نهائي كأس البرازيل، التي انتهت بفوز فريقه 2-صفر، وقد قدم له الجمهور المحلي تحية كبيرة في نهاية اللقاء.

  • تاريخ النشر: 30 يوليو, 2010

بعد انتهاء إعارته مع سانتوس البرازيلي روبينيو مجبر على العودة لمانشستر سيتي

اعترف نجم المنتخب البرازيلي روبينيو بأن فريقه الأصلي مانشستر سيتي طالب بعودته إلى صفوفه بعد انتهاء فترة إعارته إلى نادي سانتوس منتصف الموسم الفائت.

وخاض روبينيو آخر مباراة له في صفوف سانتوس ضد فيتوريا في ذهاب نهائي كأس البرازيل، التي انتهت بفوز فريقه 2-صفر، وقد قدم له الجمهور المحلي تحية كبيرة في نهاية اللقاء.

وقال روبينيو "إن العاطفة التي يكنها أنصار سانتوس تجاهي أثرت فيّ كثيرا لأني أعتبر هذا النادي بمثابة منزلي".

وتابع "آمل البقاء في صفوفه لكن الأمر يتعلق بمانشستر سيتي، آمل ألا تكون هذه المباراة الأخيرة لي في صفوف سانتوس، لكن مدير أعمالي أعلمني بأن المفاوضات توقفت مع مانشستر سيتي الذي يطالب بعودتي إلى صفوفه".

أما رئيس سانتوس لويس الفارو دي اوليفيرا ريبيرو فقال "نحن نتفاوض مع مانشستر سيتي ونأمل خيرا، لكن النادي الإنجليزي كان واضحا تماما معنا بالقول إنه لن يعير اللاعب مجددا ويريد أن يبيع روبينيو، ربما نستطيع أن نحصل على إعارة ثانية لكن الأمور ستكون أسهل في يناير/كانون الثاني المقبل".

وكان مانشستر سيتي تخلى عن خدمات روبينيو في منتصف الموسم الماضي وأعاره لفريقه السابق سانتوس بعدما ضاق ذرعا بالعروض المتأرجحة التي قدمها لاعب ريال مدريد الإسباني السابق الذي دخل في مواجهة مع مدربه الإيطالي روبرتو مانشيني.

وفشل روبينيو في الارتقاء إلى مستوى التحدي مع مانشستر سيتي الذي دفع مبلغا قياسيا بالنسبة للدوري الإنجليزي وقدره 49 مليون يورو، من أجل التعاقد مع النجم البرازيلي من ريال مدريد.

لكن مستوى روبينيو تحسن بشكل كبير مع فريقه السابق سانتوس ونجح بفضل ذلك في ضمان مركزه ضمن تشكيلة منتخب بلاده في نهائيات مونديال جنوب إفريقيا 2010؛ حيث كان من أفضل لاعبي منتخب بلاده الذي ودّع العرس الكروي من الدور ربع النهائي على يد نظيره الهولندي (1-2).