EN
  • تاريخ النشر: 08 فبراير, 2010

تمسك بعدم إقالة الصنيع رئيس "العميد" يرفض الاستقالة ويبدأ مسيرة الإصلاح

الاتحاد يواصل سقوطه المستمر

الاتحاد يواصل سقوطه المستمر

أكد رئيس نادي الاتحاد السعودي الدكتور خالد المرزوقي، استمراره في منصبه، وعدم رغبته في الاستقالة، مطالبا أعضاء شرف النادي بدعم الإدارة المنتخبة بالإجماع في الجمعية العمومية، والوقوف معه في هذه المرحلة، والتي تفاقمت مع الخروج من مسابقة كأس ولي العهد.

  • تاريخ النشر: 08 فبراير, 2010

تمسك بعدم إقالة الصنيع رئيس "العميد" يرفض الاستقالة ويبدأ مسيرة الإصلاح

أكد رئيس نادي الاتحاد السعودي الدكتور خالد المرزوقي، استمراره في منصبه، وعدم رغبته في الاستقالة، مطالبا أعضاء شرف النادي بدعم الإدارة المنتخبة بالإجماع في الجمعية العمومية، والوقوف معه في هذه المرحلة، والتي تفاقمت مع الخروج من مسابقة كأس ولي العهد.

وأوضح المرزوقي أن الفريق الكروي يحتاج لعددٍ من اللاعبين في أكثر من مركز، مشيرا إلى أن الفريق تأثر بغياب المهاجم نايف هزازي، إلى جانب الغيابات التي طرأت على أهم اللاعبين بسبب الإصابات والإيقافات، والتي بدورها كان لها الأثر السلبي على نتائج الفريق.

وقال المرزوقي في تصريحٍ خاص لصحيفة "عكاظ" يوم الاثنين 8 فبراير/شباط- "حضرت للاتحاد من أجل تحقيق البطولات، ومواصلة الإنجازات، وإسعاد الجماهير الاتحادية، وهذا ما يسعى له كل رئيس نادٍ وأعضاء مجلس إدارته".

وتابع قائلاً "إخفاق الفريق الاتحادي مشكلة ليست وليدة اليوم، فمن خلال الموسمين الماضيين لم يحقق الفريق سوى بطولة الدوري الموسم الماضي، فيما خسر جميع البطولات الأخرى، وهذا الموسم كنت أتمنى أن يكون مختلفا عن سابقيه وليس امتدادا لفقدان أغلب البطولات، ولكن ضياع الحلم الأسيوي بعد المستويات الرائعة التي قدمها اللاعبون، له أثر سلبي كبير على الفريق إلى جانب سوء التحكيم الذي ساهم في هزائم الاتحاد المتتالية، وهذه جميعها عوامل كانت خارجة عن إرادتنا، في ظل المحاولات الحثيثة لتلبية احتياجات اللاعبين من رواتب ومكافآت وخلافه".

وشدد المرزوقي على أن "الاتحاد فريق كبير بلاعبيه أولا، وبرجالاته وجماهيره الوفية التي أقدم لها أسفي واعتذاري على ما يحدث، وأعدها بتصحيح الأوضاع في الفترة المقبلة، فنحن نعمل، نحاول، نخطئ ونتعلم من أخطائنا، وفي النهاية سنحقق ما يسعد جماهيرنا الوفية، وبطبيعة الحال كل إدارة تتسلم النادي لمدة أربع سنوات يجب أن تسعى في السنة الأولى لتصحيح الأخطاء الموجودة، والعمل على تقوية الفريق وتغذيته بالأسماء التي تسهم في سد الثغرات الموجودة فيه، والتوفيق أولاً وأخيرا".

وكان مجلس إدارة نادي الاتحاد ناقش من خلال اجتماعه الطارئ أوضاع الفريق الكروي، وأسباب خروجه من مسابقة كأس ولي العهد، وكيفية السبل لإعادته لوضعه الطبيعي من جميع النواحي وفقا لما تتطلع وتطمح إليه الجماهير الاتحادية الوفية التي دائما ما تقف بجانب ناديها في مختلف الظروف.

وأبدى المجلس أسفه الشديد لخروج الفريق من مسابقة كأس ولي العهد، حيث أعلن أعضاء المجلس تحملهم كامل المسؤولية، كما قرر المجلس الالتقاء خلال اليومين المقبلين بعددٍ من أعضاء الشرف المؤثرين والداعمين لتوضيح استشارتهم والاستنارة بآرائهم في بعض الجوانب التي تعتزم الإدارة اتخاذ قرارات بشأنها نهاية الأسبوع الحالي، وذلك بعد دراسة وضع الفريق ومعرفة مكامن الخلل لمعالجتها بعيدا عن أي قرارات ارتجالية أو انفعالية لا تؤدي لتحقيق النتائج المرجوة.

وقد تمت الدعوة لهذا الاجتماع بعد إعلان عددٍ من أعضاء مجلس الإدارة الاستقالة إذا لم يستجب المرزوقي لمطالبهم بإبعاد مدير الكرة حمد الصنيع، وتحديد مهام كل عضو في مجلس الإدارة، ومن أبرز المطالبين بذلك: الدكتور حاتم الغامدي والمهندس عبد الحكيم سحاب وعادل باقبص.