EN
  • تاريخ النشر: 19 يونيو, 2012

دروجبا يختار المال ويوقع لشنغهاي رسميًّا للعب إلى جوار أنيلكا

ديدييه دروجبا

دروجبا ذهب للصين من أجل المال

سيوقع النجم الإيفواري ديدييه دروجبا عقده الجديد مع فريق شنغهاي شينهوا الصيني لينضم إلى الفرنسي نيكولا أنيلكا زميله السابق في تشيلسي الإنجليزي.

  • تاريخ النشر: 19 يونيو, 2012

دروجبا يختار المال ويوقع لشنغهاي رسميًّا للعب إلى جوار أنيلكا

سيوقع النجم الإيفواري ديدييه دروجبا عقده الجديد مع فريق شنغهاي شينهوا الصيني لينضم إلى الفرنسي نيكولا أنيلكا زميله السابق في تشيلسي الإنجليزي.

وسيعلن دروجبا (34 عاما) على موقعه الرسمي الانتقال، بحسب ما قال جهو جون، مسؤول الاستثمار في النادي الصيني لوكالة شينخوا الرسمية، في صفقة تردد أنها ستمنحه راتبا أسبوعيا بقيمة 314 ألف دولار أمريكي.

وكان أنيلكا الذي انتقل إلى الفريق الصيني في يناير/كانون الثاني الماضي من تشيلسي أيضا، قد صرح علنا بأنه يريد دروجبا إلى جانبه في النادي الطموح.

لكن جهو نفى في تصريح لصحيفة "شينمين إيفنينج نيوز" أن اللاعب الذي قاد تشيلسي إلى لقب دوري أبطال أوروبا لأول مرة في تاريخه الموسم الماضي سينال راتبا سنويا بقيمة 15.1 مليون دولار.

وكان النادي قد أنفق الكثيرَ على لاعبيه ومدربيه، وأقال المدرب الفرنسي جان تيجانا مطلع الموسم، واستبدله الشهر الماضي بمدرب الأرجنتين السابق سيرخيو باتيستا، ويحتل الفريق المركز الثاني عشر من أصل 16 فريقا في الدوري الصيني.

وكان دروجبا قد أعلن في مايو/أيار الماضي أنه سيترك تشيلسي لانتهاء العقد الذي ربطه بالنادي اللندني منذ 2004 حين قدم إليه من مرسيليا الفرنسي.

وكان دروجبا بطل فوز تشيلسي بالمسابقة القارية لأول مرة في تاريخه على حساب بايرن ميونيخ الألماني في المباراة النهائية في ميونيخ، وقد أبلغ زملاءه يومها بأنه سيترك الفريق اللندني الذي انتهى عقده معه بحسب صحيفة "فرانس فوتبول" الفرنسية.

وترك دروجبا تشيلسي بسجل رائع، فمنذ قدومه إلى صفوفه من مرسيليا عام 2004 بعدما دافع في السابق عن ألوان لومان وجانجان، أحرز مع الفريق اللندني لقب الدوري 3 مرات، وكأس إنجلترا 4 مرات، آخرها الموسم المنصرم، وكأس رابطة الأندية المحترفة مرتين.

وخاض دروجبا 341 مباراة مع تشيلسي، سجل خلالها 157 هدفا، بينها 34 هدفا في مسابقة دوري أبطال أوروبا، وهو رقم قياسي في تاريخ النادي اللندني، وتوج مرتين هدافا للدوري الإنجليزي عامي 2007 و2010.