EN
  • تاريخ النشر: 12 نوفمبر, 2011

بعد التأهل للدور الحاسم بتصفيات أسيا حمد: نأمل مواصلة النجاح وتحقيق حلم الأردن بالمونديال

العراقي عدنان حمد

حمد: تأهل الأردن جاء عن استحقاق

العراقي عدنان حمد -المدير الفني للمنتخب الأردن- يؤكد أن النشامى استحقوا التأهل للدور الحاسم في التصفيات الأسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2014 المقررة في البرازيل، معربا عن أمله في تواصل مسيرة النجاح في المرحلة القادمة التي وصفها بالأصعب، والتأهل للمونديال.

أكد العراقي عدنان حمد -المدير الفني للمنتخب الأردن- أن النشامى استحقوا التأهل للدور الحاسم في التصفيات الأسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2014 المقررة في البرازيل، معربا عن أمله في تواصل مسيرة النجاح في المرحلة القادمة التي وصفها بالأصعب، والتأهل للمونديال.

وحقق المنتخب الأردني فوزه الرابع على التوالي بعد تخطى عقبة سنغافورة بهدفين نظيفين، ليحجز مقعده رسميا في الدور الحاسم من التصفيات الأسيوية المؤهلة إلى كأس العالم.

وقال حمد -في مقابلة مقتضبة مع برنامج "صدى الملاعب" على mbc عقب مباراة الأردن وسنغافورة-: "الحمد لله على تحقيق الفوز على سنغافورة، وقد حققنا اليوم جزءا من طموحنا المشروع بالوصول إلى كأس العالم.. التأهل مستحق، لكن ما زلنا في منتصف الطريق، والقادم أصعب".

وأضاف "أتمنى أن نواصل مسيرة النجاح في المرحلة المقبلة من أجل التأهل إلى المونديال.. والمنتخب الأردني جاهز لهذه المرحلة بقوة من أجل تحقيق طموحات الشعب الأردني".

وعن الدور الحاسم، قال حمد: "كثير من الأمور يجب أن نفكر بها الآن بعد التأهل والكثير من الأدوات يجب أن توفر للمنتخب كي ينافس في دور المجموعات الذي يضم منتخبات أقوى كثيرا، والعملية لن تكون بالسهلة. علينا أن نفكر جديا ونضع برنامجا متكاملا لكي ننافس على المقاعد الأربعة والنصف المتاحة لأسيا".

وأضاف "الطريق طويل والمهمة صعبة ولم تنته بعد، بل نحن في نصف الطريق، تأهلنا بالعلامة الكاملة، وهذا إنجاز مهم لم تحققه منتخبات أنفقت الملايين على استعداداتها، لكن هذا لا يعني أن القادم سيكون أسهل؛ بل أصعب كثيرا لأننا سنواجه منتخبات أصحاب قدرات وخبرات أكبر مثل كوريا الجنوبية واليابان وأستراليا، ولذا علينا مواصلة العمل الجاد لتحقيق الهدف المنشود".