EN
  • تاريخ النشر: 06 أكتوبر, 2011

حظر نشر اسم وصورة جوزيه في الجرائد المصرية

جوزيه

مقاطعة جوزيه في الصحف المصرية

ذكرت رابطة النقاذ الرياضيين في بيانها أنه في حالة عدم استجابة لمطلب الاعتذار فإنها تحتفظ بحقها في اتخاذ الإجراءات القانونية بتحريك دعوى قضائية من خلال نقابة الصحفيين.

أعلنت رابطة النقاد الرياضيين -التابعة لنقابة الصحفيين المصرية- مقاطعةَ البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني للنادي الأهلي، وذلك بعدم التعامل معه، وعدم نشر اسمه أو صورته، والاكتفاء بالإشارة إليه بصفته كمدرب للأهلي فقط، حتى يقوم بالاعتذار لهم على قناة النادي الفضائية.

أصدرت الرابطة -التي يرأسها أيمن أبو عايد الناقد الرياضي في جريدة الأهرام- بيانا يوم الخميس، أكدت فيه مطالبتها لجوزيه باعتذار صريح لجميع الصحفيين الرياضيين من خلال شاشة قناة الأهلي التي كان التجاوز من خلالها .

 وذكرت الرابطة في بيانها أنه في حالة عدم الاستجابة لمطلبها فإنها تحتفظ بحقها في اتخاذ الإجراءات القانونية بتحريك دعوى قضائية من خلال نقابة الصحفيين، وتقديم شكوى رسمية لسفارة البرتغال في مصر .

كان جوزيه قد وصف الصحفيين الرياضيين في مصر "بالناس القذرة" على قناة النادي الأهلي الفضائية، لكنه استجاب للضغوط وقدم الاعتذار في بيان رسمي أصدره النادي الأهلي، موضحا ما يقصده من هذا التعبير.

لكن النقاد الرياضيين في مصر رفضوا الاعتذار بتلك الطريقة، وطالبوه بالاعتذار العلني على قناة النادي.