EN
  • تاريخ النشر: 04 مارس, 2012

جيريتس يهدد باستبعاد الشماخ من تشكيلة أسود الأطلس

الشماخ

جيريتس يحذر الشماخ

البلجيكي إيريك جيريتس -المدير الفني للمنتخب المغربي- يعقد لقاءات مع ثلاثة لاعبين من أسود الأطلس، وهم: مروان الشماخ وعبد الحميد الكوثري وجمال العليوي،

  • تاريخ النشر: 04 مارس, 2012

جيريتس يهدد باستبعاد الشماخ من تشكيلة أسود الأطلس

عقد البلجيكي إيريك جيريتس -المدير الفني للمنتخب المغربي- لقاءات مع ثلاثة لاعبين من أسود الأطلس، وهم: مروان الشماخ وعبد الحميد الكوثري وجمال العليوي، وذلك لتحديد مصيرهم مع المنتخب في الفترة المقبلة في ظل ابتعادهم عن مستواهم.

واستغرق اجتماع جيريتس مع الشماخ حوالي 20 دقيقة تقريبا، تحدث فيها معه على ضرورة البحث عن المشاركة بصفة أساسية مع فريقه الأرسنال الإنجليزي أو على الأقل المشاركة لتوقيت مناسب وبانتظام، بهدف ضمان مكانته داخل صفوف المنتخب، وذلك حسب ما ذكرت صحيفة "الأحداث" المغربية.

ونصح جيريتس الشماخ في حال عدم انضمامه إلى الفريق الأول بنادي الأرسنال، أن يضمن على الأقل مكانته مع الفريق الرديف لأن الجاهزية ستكون أفضل من العطالة النهائية.

من جانبه، وعد الشماخ جيريتس ببذل أقصى جهده ليعود إلى التنافسية مع فريقه  في اللقاءات المقبلة، بالإضافة إلى التحدث مع مدرب الفريق الفرنسي أرسين فينجر حول الموضوع.

لكن الاتفاق النهائي بين الشماخ وجيريتس كان هو البحث عن أفاق جديدة في الفترة الصيفية المقبلة لضمان الرسمية لاستعادة جاهزيته.

ثاني لقاء بنفس المضمون والالتزامات كان مع اللاعب عبد الحميد الكوثري مدافع فريق مونبلييه الفرنسي، مؤكدا له احترامه الكبير لمؤهلاته البدينة والفنية، وتقديره أيضا لعطاءاته مع المنتخب المغربي في اللقاءات التي شارك فيها.

اللقاء الثالث جمع جيريتس بجمال العليوي الذي لم يستغرق إلا دقائق معدودة، أخبره بعدم الاعتماد عليه نهائيا في اللقاءات المقبلة طالما أنه بدون فريق، تاركا له باب الأمل في الموسم الرياضي المقبل في حال تعاقده مع فريق آخر واستعاد جاهزيته.

وتضمنت لقاءات جيريتس باللاعبين الثلاثة تهديدا صريحا بإبعادهم عن الفريق الوطني المغربي في الاستحقاقات المقبلة ولو بنسبة أقل مع اللاعب الشماخ تقديرا لقيمة الفريق الذي يلعب له.

وكان إيريك جيريتس قد التزم أمام المكتب الجامعي في اللقاء السابق بأنه لن ينادي في الاستحقاقات المقبلة إلا على اللاعب الجاهز.