EN
  • تاريخ النشر: 12 سبتمبر, 2011

جيان: العين تحدٍّ جديد لي

جيان قَبِل التحدي

جيان قَبِل التحدي

أكد الغاني الدولي أسامواه جيان مهاجم سندرلاند الإنجليزي السابق، أن انضمامه إلى العين الإماراتي يُعتبر تحديًا جديدًا له سيعمل على النجاح فيه.

أكد الغاني الدولي أسامواه جيان مهاجم سندرلاند الإنجليزي السابق، أن انضمامه إلى العين الإماراتي يُعتبر تحديًا جديدًا له سيعمل على النجاح فيه.

وقال جيان: "أنا سعيد جدًّا باللعب في نادٍ كبير مثل العين. وأعرف جيدًا أنه برحيلي عن الدوري الإنجليزي إلى الإماراتي سأدخل تحديًا جديدًا. وهذا الأمر ليس مشكلة لي، بل يمثل إضافة كبيرة، ويسهم في تنويع خبراتي؛ فسألعب في قارة أسيا بعدما خضت تجارب في أندية إفريقية وأوروبية".

وقدم العين "جيان" في مؤتمر صحفي بعدما تعاقد معه بنظام الإعارة لمدة موسم واحد، دون الإعلان عن القيمة المالية للصفقة التي أشارت مصادر صحفية إلى أنها بلغت نحو 5.5 ملايين يورو.

وتابع: "سنعمل معًا على تحقيق أهداف الفريق في إحراز البطولات. وأدرك جيدًا أنني سأكون مطالبًا بتسجيل الأهداف. وأنا جاهز لهذه الوظيفة بمساعدة زملائي".

وسيكون جيان الأجنبي الرابع في صفوف العين، إلى جانب السعودي ياسر القحطاني، والروماني ميريل رادوي، والأرجنتيني أجانسيو سكوكو.

وأكد جيان أن رحيله عن الدوري الإنجليزي وتفضيله بطولةً أقل شأنًا رغم صغر سنه (25 عامًا) ليس مغامرة، وأنه اختار هذا التحدي الجديد بعد التشاور مع عائلته، مكررًا: "اللعب في العين يُعَد تحديًا كبيرًا لي أردت أن أخوضه. وشخصيًّا، أحب أن أكسب أي تحدٍّ أخوضه".

وكشف جيان أنه سيغادر إلى إنجلترا لإنهاء أمور خاصة، على أن يعود إلى صفوف الفريق بعد يومين لبدء التدريبات.

من جهته، وصف مدرب العين الروماني أولاريو كوزمين صفقة ضم جيان "بالمميزة، والتي ستفيد الفريق كثيرًا؛ فهو يملك المواصفات التي نريدها، كما أن سنه الصغيرة ستعطي العين حيوية أكبر في خط الهجوم الذي يوجد فيه القحطاني أيضًا".

ويُعتبر جيان من المهاجمين المميزين. وقاد منتخب غانا إلى نصف نهائي مونديال 2010 قبل أن يخسر أمام أوروجواي بركلات الترجيح 2-4.

وبدأ جيان مسيرته مع ليبرتي بروفشنالز الغاني قبل انتقاله إلى أودينيزي الإيطالي عام 2004، ثم أعير إلى مودينا حتى 2006، ودافع لاحقًا عن ألوان رين الفرنسي حتى عام 2010؛ حين انضم إلى سندرلاند الإنجليزي مقابل 13 مليون جنيه أسترليني.