EN
  • تاريخ النشر: 07 أغسطس, 2010

رفض المقارنة بين الأهلي والاتحاد جوزيه: لم أغلق باب العودة إلى مصر

جوزيه قد يعود إلى مصر مجددا

جوزيه قد يعود إلى مصر مجددا

أعرب البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني الحالي لفريق اتحاد جدة السعودي عن استعداده للعودة إلى مصر من جديد، مؤكدا أنه لم يغلق باب عودته لتدريب الأهلي مرة أخرى.

  • تاريخ النشر: 07 أغسطس, 2010

رفض المقارنة بين الأهلي والاتحاد جوزيه: لم أغلق باب العودة إلى مصر

أعرب البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني الحالي لفريق اتحاد جدة السعودي عن استعداده للعودة إلى مصر من جديد، مؤكدا أنه لم يغلق باب عودته لتدريب الأهلي مرة أخرى.

قال جوزيه في تصريحات لإحدى القنوات الفضائية المصرية أنه يعتز بالفترة التي قضاها في مصر، مؤكدا أنه قضى أسعد فترات حياته في القاهرة خلال توليه القيادة الفنية للنادي الأهلي المصري، ما يعني عدم إغلاقه الباب أمام عودته لقيادة الفريق الأحمر في المستقبل البعيد.

وتغزل المدير الفني البرتغالي في الشعب المصري وجماهير الأهلي وعلاقتهم الجيدة به طوال فترة وجوده في القاهرة، مشيرا إلى أنه لا يريد أن يعقد مقارنات بين مصر وأي دولة أخرى؛ لأنه لم يمكث كثيرا في المملكة العربية السعودية بالإضافة إلى عشقه للحياة في مصر بين الجماهير التي أحبته.

وعن مهاجمته من جانب البعض إبان فترة وجوده على رأس القيادة الفنية للأهلي، قال الساحر البرتغالي "كنت أؤدي عملي وسط تأييد البعض ومهاجمة البعض الآخر، وهو أمر أراه منطقيا".

أضاف "كنت أعتزم قضاء إجازتي في القاهرة لكن انشغالي بعملي بسبب سفري إلى دبي ثم إلى جدة من أجل التعاقد مع فريق الاتحاد حرمني من تحقيق ذلكمشيرا إلى أنه يفتقد أصدقاءه المصريين.

وأكد مانويل جوزيه أنه سعيد بتولي المهمة الفنية لفريق اتحاد جدة السعودي، مشيدا بالإمكانات المتاحة والطموح الذي يعم النادي السعودي من أجل تحقيق مزيد من النجاحات، رافضا أن يتولى القيادة الفنية لسبورتنج لشبونة؛ لأن مستواه أصبح هزيلا ولم يعد ذلك الفريق القوي كما كان سابقا.

وأوضح جوزيه أن هناك هجوما قاسيا يتعرض له كارلوس كيروش المدير الفني للمنتخب البرتغالي، الذي يسري عقده لمدة ثلاث سنوات مقبلة مع المنتخب البرتغالي، نافيا أن يكون قد تلقى عرضا لتدريب منتخب بلاده، قائلاً هذه إشاعات صحفية تناولتها الصحافة بعد خروج منتخب البرتغال من كأس العالم بصورة مخيبة للآمال، ولا يوجد أي حديث في هذا المجال.