EN
  • تاريخ النشر: 05 فبراير, 2011

جوزيه يعود للبرتغال بسبب الاحتجاجات في مصر

سافر البرتغالي مانويل جوزيه -المدير الفني للنادي الأهلي المصري- إلى بلاده، وذلك في ظل توقف منافسات الدوري المصري، وتأجيل منافساته لأجل غير معلوم، وكذلك لغياب اللاعبين عن التدريبات بشكل اضطراري؛ بسبب الأحداث الراهنة التي تشهدها مصر.

سافر البرتغالي مانويل جوزيه -المدير الفني للنادي الأهلي المصري- إلى بلاده، وذلك في ظل توقف منافسات الدوري المصري، وتأجيل منافساته لأجل غير معلوم، وكذلك لغياب اللاعبين عن التدريبات بشكل اضطراري؛ بسبب الأحداث الراهنة التي تشهدها مصر.

قال خالد مرتجى عضو مجلس إدارة النادي الأهلي: "جوزيه قرر السفر للبرتغال لقضاء إجازة مع أسرته، على أن يعود فور الإعلان عن استئناف فعاليات الدوري المصري".

وسافر جوزيه بصحبة جهازه المعاون، المكون من مواطنيه بيدرو المدرب المساعد، وفيدالجو مدرب الأحمال البدنية، والأرجنتيني أوسكار أخصائي تحليل أداء اللاعبين.

ويذكر أن البرتغالي جوزيه أعلن في وقت سابق تمسكه بالبقاء في القاهرة، وذلك ظنا منه بأن الأحوال الساخنة في مصر ستنتهي قريبا.

ومن المقرر أن يعود الأهلي إلى تدريباته مجددا يوم الاثنين، بعد توقف دام عدة أيام؛ بسبب الأحداث الراهنة التي تشهدها مصر من مظاهرات، وعدم استقرار أمني.

كان اتحاد الكرة قد قرر تأجيل جميع مباريات الدوري؛ بسبب الأوضاع الراهنة، ولم يستقر حتى الآن على موعد لاستئناف المباريات.