EN
  • تاريخ النشر: 03 فبراير, 2011

أعلن اعتزاله اللعب جاري نيفيل ينهي مشواره مع كرة القدم

نيفيل حقق كثيرا من الإنجازات مع مان يونايتد

نيفيل حقق كثيرا من الإنجازات مع مان يونايتد

قرر جاري نيفيل -مدافع فريق مانشستر يونايتد متصدر الدوري الإنجليزي لكرة القدم- الاعتزال وإنهاء مشواره كلاعب كرة قدم.

قرر جاري نيفيل -مدافع فريق مانشستر يونايتد متصدر الدوري الإنجليزي لكرة القدم- الاعتزال وإنهاء مشواره كلاعب كرة قدم.

ولم يخض نيفيل -الذي يحتفل بميلاده السادس والثلاثين في وقت لاحق من الشهر الحالي- أية مباراة مع مانشستر، منذ الفوز على وست بروميتش ألبيون في الدوري المحلي في اليوم الأول من العام الجديد.

كانت تلك المباراة رقم 602 لنيفيل مع مانشستر يونايتد، كما شارك اللاعب في 85 مباراة مع المنتخب الإنجليزي.

وقال نيفيل "إنني مشجع لمانشستر يونايتد طوال حياتي، وقد حققت كل ما حلمت به".

وأضاف "بالتأكيد أشعر بخيبة أمل بأن أيامي كلاعب انتهت، ولكنه مصيرنا جميعا".

وأوضح "لعبت في الفرق الأكثر روعة، وبجوار عدد من أفضل لاعبي العالم وكذلك أمامهم، وقد كنت محظوظا بأن أشارك في إنجازات الفريق والنجاح الكبير للنادي.

وبدأ نيفيل مسيرته مع مانشستر عام 1992، وقد انضم وشقيقه فيل وديفيد بيكهام وسكولز ونيكي بات، من فريق الشباب إلى الفريق الأول.

وأمضى جاري نيفيل حوالي 19 عاما في صفوف مانشستر يونايتد؛ حيث أحرز معه لقب الدوري 8 مرات والكأس المحلية ثلاث مرات، وكأس رابطة الأندية المحلية مرتين ومسابقة دوري أبطال أوروبا مرتين أيضا والكأس القارية مرة واحدة، وكأس العالم للأندية مرة واحدة أيضا.

وعلى الصعيد الدولي، لم يحصد نيفيل النجاح الذي اختبره مع مانشستر، واكتفى بالحصول على شرف المشاركة في كأس العالم عامي 1998 و2006 وكأس أوروبا أعوام 1996 و2000 و2004.

ومن المرجح أن يواصل نيفيل عمله في "أولدترافورد"؛ لأنه قال إن النادي سيكون دائما جزءا من حياته في المستقبل، ويتعزز هذا الاحتمال بسبب التصريح الذي أدلى به المدير التنفيذي لمانشستر ديفيد جيل؛ حيث قال إن نيفيل طوى فصلا مميزا من حياته، لكن التزامه وخبرته واندفاعه هي العوامل التي ستحرص على أن يواصل عمله كجزء من حياة النادي، إن كان في الناحية التدريبية أو التجارية.