EN
  • تاريخ النشر: 20 مايو, 2012

بعد مفاوضات دامت لمدة شهر تقارير: الهلال يوافق على بيع القحطاني للعين مقابل 30 مليون ريال سعودي

اللاعب السعودي ياسر القحطاني

القحطاني في طريقه للبقاء بالعين

تقارير صحفية سعودية تكشف أن إدارة نادي الهلال السعودي وافقت رسميا على بيع عقد اللاعب ياسر القحطاني إلى نادي العين الإماراتي مقابل ثلاثين مليون ريال سعودي، وذلك بعد مفاوضات دامت أكثر من شهر بين إدارتي الناديين شهدت الكثير من الشد والجذب حول رغبة اللاعب في البقاء بالإمارات أة العودة إلى السعودية .

  • تاريخ النشر: 20 مايو, 2012

بعد مفاوضات دامت لمدة شهر تقارير: الهلال يوافق على بيع القحطاني للعين مقابل 30 مليون ريال سعودي

كشفت تقارير صحفية سعودية أن إدارة نادي الهلال السعودي وافقت رسميا على بيع عقد اللاعب ياسر القحطاني إلى نادي العين الإماراتي مقابل ثلاثين مليون ريال سعودي، وذلك بعد مفاوضات دامت أكثر من شهر بين إدارتي الناديين.

وذكرت صحيفة "اليوم" أنه في الأيام الأخيرة تواترت أخبار بشأن انتقال القحطاني بصفة رسمية إلى نادي العين إثر موافقة الهلال على المقابل المادي الضخم.

وأضافت أن إدارة الهلال كانت متمسكة باللاعب الذي ترى أنه بات الرقم واحد في خط الهجوم الفريق خلال السنوات الأخيرة، إضافة إلى أن رحيله للعين الإماراتي في تجربة احترافية مطلع الموسم الماضي كان قد ترك فراغا واضحا في خط المقدمة الهلالية بعد تواضع المستويات التي قدمها كافة المهاجمين سواء المحليين أو الأجانب، ما عجل بخروج الفريق من معظم المسابقات المحلية باستثناء بطولة كأس سمو ولي العهد التي تُوج بها الفريق.

وكشفت الأخبار أن القيمة الكبيرة للعرض ساهمت بموافقة إدارة الهلال على بيع عقد اللاعب والاستفادة المادية الكبيرة، حيث من المتوقع أن تجلب الإدارة العديد من الأسماء البارزة لقيادة خط هجوم الهلال خلال الفترة المقبلة، إضافة إلى الشح المالي التي تعاني منه خزينة النادي خلال الفترة الراهنة.

على الجانب الآخر، كشفت الأخبار أن العين الإماراتي يريد أن يكون حضور الفريق بشكل مميز خلال الموسم المقبل، خصوصا أن الفريق مقبل على مشاركة أسيوية مهمة تتمثل في دوري أبطال أسيا 2013م، حيث تسعى إدارة العين لتوفير كل الأجواء والظروف من أجل تهيئة الفريق بشكل جيد لهذه البطولة من أجل المنافسة على تحقيقها والمشاركة في مونديال العالم للأندية، حيث رأت أن وجود ياسر القحطاني من أهم وأبرز العناصر التي يحتاجها الفريق من أجل استقرار فني واضح قبل خوض المعترك المقبل.