EN
  • تاريخ النشر: 26 أبريل, 2009

يقلل من شأن كابتن الريدرز بينيتيز: جيرارد ليس أمل ليفربول في الدوري الإنجليزي

بينيتيز يقلل من شأن جيرارد

بينيتيز يقلل من شأن جيرارد

قلل الإسباني رافاييل بينيتيز المدير الفني لنادي ليفربول الإنجليزي من شأن كابتن الفريق ستيفين جيرارد عندما أعلن أن غيابه لا يؤثر على أداء الفريق بالسلب أو الإيجاب.

قلل الإسباني رافاييل بينيتيز المدير الفني لنادي ليفربول الإنجليزي من شأن كابتن الفريق ستيفين جيرارد عندما أعلن أن غيابه لا يؤثر على أداء الفريق بالسلب أو الإيجاب.

وأكد المدير الفني في تصريحات تلفزيونية لوكالة سكاي سبورت أن ليفربول من الممكن أن يفوز بدون جيرارد، موضحا أن قائد الفريق المصاب ليس الأمل الوحيد للفريق كما يتصور البعض، فهناك مجموعة أخرى من اللاعبين الذين يشكلون القوام الأساسي للفريق ودائما ما تكون لهم بصمة واضحة في الأداء.

وأضاف أن جيرارد ليس أمل الفريق لانتزاع لقب الدوري الإنجليزي من مانشيستر يونايتد فيما تبقى من مباريات في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم، موضحا أن فريقه تمكن من الاستمرار في المنافسة والضغط على المتصدر في غياب طويل دام ثلاثة أسابيع لستيفن جيرارد الذي تعرض لإصابة أمام فولهام في الأسبوع الـ31 من الدوري الإنجليزي وعندما كان جيرارد متواجداً أمام تشيلسي في ذهاب الدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا خسر الفريق 1/3 وفي الإياب لعب ليفربول من دون القائد وقدم مباراة خيالية أمام تشيلسي وخرج بشرف.

وأشار بينيتيز إلى أنه واثق في الفريق، فجيرارد لاعب أساسي بالنسبة للحمر وخصوصا في الشق الهجومي، ولكن الفريق يعمل بشكل جيد حتى في غيابه، ويعرفون ما يجب عليهم فعله في الهجوم، والفوز سيكون عنوانا دائما لليفربول سواء بوجود جيرارد أم بغيابه، مؤكدا أن جيرارد ليس كل شيء والفريق لا يقف على لاعب بعينه.

يذكر أن ليفربول تعرض لانتقادات واسعة لتأخر تحقيقه للانتصارات إضافة لتراجع الأداء والشكل الجميل الذي كان يظهر به الريدز أمام خصومه، واعتبر البعض أن جيرارد عنصر لا غنى عنه في ليفربول حتى إنه تم وصفه بالمحرك الأول للريدز.

يذكر أن ليفربول حقق انتصارًا صعبا على هال سيتي 3-1، ولم يسافر جيرارد مع الفريق بسبب الإصابة ليغيب للمرة الثالثة عن الفريق في الدوري.