EN
  • تاريخ النشر: 29 أغسطس, 2011

رغم اقتناعه باللعب في قطر بوقرة يلمح للعودة لأوروبا وترك لخويا

بوقرة يتمنى العودة لأوروبا

بوقرة يتمنى العودة لأوروبا

أكد الجزائري الدولي مجيد بوقرة، مدافع نادي لخويا القطري، أن لاعبي منتخب بلاده ذهبوا ضحية جنسيتهم، ملمحًا إلى إمكانية عودته للعب في أوروبا مستقبلاً.

أكد الجزائري الدولي مجيد بوقرة، مدافع نادي لخويا القطري، أن لاعبي منتخب بلاده ذهبوا ضحية جنسيتهم، ملمحًا إلى إمكانية عودته للعب في أوروبا مستقبلاً.

وقال بوقرة، في مؤتمر صحفي مشترك مع المدير الفني خليلودزيتش واثنين من زملائه يوم الاثنين بالعاصمة الجزائرية، "لو كنا برازيليين ما كان يحدث الذي حدث لنا وللعبنا لأفضل الأندية الأوروبية".

وأضاف "لاعب مثل حسن يبدة قدم موسمًا رائعًا مع نابولي الإيطالي، وعلى الرغم من ذلك لم يتم الاحتفاظ به ولم يجد ناديًا في مستوى طموحاته. الأمر ينطبق أيضًا على كريم زياني الذي يملك مؤهلات كبيرة وآخرين".

وكشف بوقرة أنه وقع ضحية وكلاء لاعبين إنجليزيين وعدوه بنقله من ناديه السابق جلاسجو رينجرز إلى الدوري الإنجليزي الممتاز، مثلما فشلت محاولات انضمامه إلى نادي باريس سان جيرمان الفرنسي دون أن يكشف عن السبب.

ولم يستبعد بوقرة -29 عامًا- العودة للعب بأوروبا مستقبلاً، مؤكدًا أنه انضم للخويا عن قناعة وليس بسبب المال فقط.