EN
  • تاريخ النشر: 18 أكتوبر, 2010

وسائل الإعلام اتهمت المدرب بالخيانة بلجيكا تعلن الحرب على "جيريتس" بسبب بوصوفة والشاذلي

"جيريتس" يصطدم بالإعلام البلجيكي

"جيريتس" يصطدم بالإعلام البلجيكي

شن الإعلام البلجيكي هجومًا عنيفًا على "إيريك جيريتس" المدير الفني الجديد للمنتخب المغربي، والذي لم يتولَّ المسؤولية حتى الآن بسبب الحملة التي يقوم بها الاتحاد المغربي لكرة القدم لإقناع عدد من اللاعبين المغاربة، الذين يحملون في ذات الوقت الجنسية البلجيكية، للعب لمنتخب بلدهم الأصلي.

  • تاريخ النشر: 18 أكتوبر, 2010

وسائل الإعلام اتهمت المدرب بالخيانة بلجيكا تعلن الحرب على "جيريتس" بسبب بوصوفة والشاذلي

شن الإعلام البلجيكي هجومًا عنيفًا على "إيريك جيريتس" المدير الفني الجديد للمنتخب المغربي، والذي لم يتولَّ المسؤولية حتى الآن بسبب الحملة التي يقوم بها الاتحاد المغربي لكرة القدم لإقناع عدد من اللاعبين المغاربة، الذين يحملون في ذات الوقت الجنسية البلجيكية، للعب لمنتخب بلدهم الأصلي.

وذكرت صحيفة "المغربية" أن وسائل الإعلام البلجيكية اعتبرت أن هذه الحملة من شأنها إلحاق الضرر بالمنتخب البلجيكي وحرمانه من أبرز اللاعبين، ضاربةً المثل بمبارك بوصوفة الذي يتألق في الدوري البلجيكي، ومعتبرة أن ارتداءه القميص المغربي سيكون "خسارة كبيرة للشياطين الحمر".

وأشارت المصادر ذاتها إلى أن "جيريتس" نجح في إقناع كلٍّ من المهدي كارسيلا وناصر الشاذلي باللعب للمنتخب المغربي، واصفةً ما يقوم به بالإضرار بمصالح وطنه، واصفةً أن ما يقوم به "جيريتس" أقرب إلى "الخيانة".

ولم يسلم اللاعبون المغاربة الذين قرروا ارتداء فانلة أسود الأطلس من انتقادات الإعلام البلجيكي، وفي مقدمتهم المهدي كارسيلا.

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل أكدت بعض المصادر لصحيفة "المغربية" أن معسكر هولندا الذي سبق مباراة تنزانيا في الجولة الثانية من التصفيات المؤهلة إلى أمم إفريقيا 2012؛ ساهم بشكل كبير في حسم اختيارات بعض المحترفين من مزدوجي الجنسية، في اختيار الدفاع عن ألوان المغرب، خصوصًا الذين كانوا مترددين في اختيارهم بين دول المهجر والبلد الأصلي.

كما اطمأن اللاعبون، الذين اختاروا المغرب إلى جودة اختيارهم بعدما شاهدوا التقدير والتشجيع الكبيرَيْن اللذين يحظى بهما أسود الأطلس.