EN
  • تاريخ النشر: 02 يناير, 2010

بعد جدل لم يستمر طويلا بركات يوقع للأهلي على بياض حتى عام 2013

الأهلي لم يعلن عن المقابل المادي لتجديد بركات

الأهلي لم يعلن عن المقابل المادي لتجديد بركات

أعلن النادي الأهلي حامل لقب الدوري المصري الممتاز لكرة القدم أن لاعب خط وسطه الدولي محمد بركات وقع على عقد جديد لمدة ثلاث سنوات، ليستمر في صفوف النادي حتى عام 2013.

  • تاريخ النشر: 02 يناير, 2010

بعد جدل لم يستمر طويلا بركات يوقع للأهلي على بياض حتى عام 2013

أعلن النادي الأهلي حامل لقب الدوري المصري الممتاز لكرة القدم أن لاعب خط وسطه الدولي محمد بركات وقع على عقد جديد لمدة ثلاث سنوات، ليستمر في صفوف النادي حتى عام 2013.

وقال الأهلي -في بيان على موقعه الإلكتروني اليوم السبت، الثاني من يناير/كانون الثاني- "إن بركات قام بالتوقيع على بياض ولم يتحدث في أي أمور مادية أو شؤون تعاقدية، تاركا التقدير المالي للأهلي، الذي عادة لا يبخل على أبنائه المخلصين".

وينتهي عقد بركات الحالي في نهاية الموسم الجاري، وثارت تكهنات كثيرة حول بحث اللاعب عن عقد مع أحد الأندية الخليجية، كما تحدثت تقارير صحفية عن نية الزمالك ضم اللاعب في الموسم المقبل.

وأضاف البيان أن "موقف بركات وتوقيعه على بياض لاقى استحسان وتقدير محمود الخطيب نائب رئيس النادي، خاصة أن بركات أكد على تمسكه بالاستمرار في الأهلي، رافضا أي إغراءات مالية، سواء من أندية داخل مصر أم خارجها".

وانضم بركات -33 عاما- للأهلي عام 2004، وأصبح من نجوم الفريق منذ ذلك الحين، على رغم غيابه بعض الفترات بسبب الإصابة، وساهم اللاعب صاحب الانطلاقات السريعة في فوز ناديه بلقب الدوري خمسة مواسم متتالية، ولقب دوري أبطال إفريقيا ثلاث مرات.

وفاز بركات مع منتخب مصر بكأس الأمم الإفريقية عام 2006 لكنه غاب عن تتويج بلاده باللقب للمرة الثانية على التوالي عام 2008، ولم ينضم لتشكيلة مصر في البطولة المقرر انطلاقها في وقت لاحق من الشهر الجاري في أنجولا.

وربطت تقارير صحفية عديدة في الفترة الأخيرة بين بركات -الذي يحظى بشعبية كبيرة لدى جماهير مصر- وأندية خليجية في قطر والسعودية، خاصة أنه لعب لفريقي العربي القطري والأهلي السعودي.

لكن انضمام اللاعب الملقب باسم "الزئبقي" لتشكيلة الأهلي الإفريقية في الأسبوع الماضي فتح المجال مجددا أمام قرب اتفاق الطرفين على تمديد التعاقد لفترة مقبلة.

وانطلق بركات إلى عالم النجومية مع الإسماعيلي المصري، بعدما انتقل إلى صفوفه قادما من نادي السكة الحديد؛ حيث قاده لإحراز آخر ألقابه في الدوري الممتاز موسم 2001-2002، قبل أن يترك مصر ويذهب لجولة احترافية استمرت عامين في الخليج.