EN
  • تاريخ النشر: 22 أكتوبر, 2011

انتهاء مستقبل مدرب دجلة بعد حادث مروع بالقاهرة

والتر مويس

مويس لن يدرب مجددًا

المشوار التدريبي لمدرب وادي دجلة البلجيكي والتر مويس ينتهي عند حادث مروع لحافلة فريقه بالقاهرة.

انتهى مستقبل البلجيكي والتر مويس، المدير الفني لفريق وادي دجلة المصري، بعد إصابته بكسر في العمود الفقري نتيجة حادث حافلة مروع قبل أيام بالقاهرة تعرض له برفقة فريقه

وكان المدير الفني البلجيكي تعرض لإصابة بالغة خلال عودته من الإسماعيلية مساء الجمعة الماضي، بعد أداء مباراة ودية أمام الإسماعيلي ضمن الاستعدادات لبطولة الدوري التي تنطلق الجمعة المقبل.

وتقرر أن يعود المدير الفني لبلاده خلال اليومين المقبلين، بعد تحسن حالته الصحية نسبيًا، لكنه لن يعود لتدريب دجلة مجددًا بعد إصابته بالغة الخطورة حسبما نقلت تقارير صحافية مصرية.

كانت حافلة فريق دجلة قد تعرضت لحادث مروع أثناء عودتها من الإسماعيلية، ما أدى إلى وفاة عامل غرفة خلع الملابس.

وقام الاتحاد المصري لكرة القدم بتأجيل أول مباراة للفريق في بطولة الدوري إلى يناير/كانون الأول المقبل التي كانت مقررة أمام نادي الزمالك.