EN
  • تاريخ النشر: 26 أغسطس, 2010

بعد اعتذار اللاعب لمسؤولي القلعة البيضاء انتهاء أزمة الزمالك وجدو "هداف إفريقيا" بالتصالح

الصلح خير بين جدو والزمالك

الصلح خير بين جدو والزمالك

أسدل الستار أخيرا على أزمة محمد ناجي "جدو" هداف المنتخب المصري لكرة القدم بأنجولا 2010 والمنتقل حديثا لصفوف النادي الأهلي المصري، مع الغريم التقليدي الزمالك، بعد سلسلة من المشكلات التي نشبت بين اللاعب ونادي الزمالك في الفترة الأخيرة.

  • تاريخ النشر: 26 أغسطس, 2010

بعد اعتذار اللاعب لمسؤولي القلعة البيضاء انتهاء أزمة الزمالك وجدو "هداف إفريقيا" بالتصالح

أسدل الستار أخيرا على أزمة محمد ناجي "جدو" هداف المنتخب المصري لكرة القدم بأنجولا 2010 والمنتقل حديثا لصفوف النادي الأهلي المصري، مع الغريم التقليدي الزمالك، بعد سلسلة من المشكلات التي نشبت بين اللاعب ونادي الزمالك في الفترة الأخيرة.

وانتهت الأزمة بين "جدو" والزمالك المصري، بعد أن قدم اللاعب اعتذاره رسميا لممثلي الزمالك في النيابة اليوم، وتم إغلاق هذا الملف نهائيا، وتنازل الزمالك وجدو عن البلاغات المضادة بينهما في النيابة، بعد اعتذار الأخير لحازم إمام عضو مجلس إدارة النادي الأبيض.

وخاطب جدو اتحاد الكرة لتسديد المبالغ المقرر عليه سدادها لغلق ملف أزمة انتقاله من الاتحاد السكندري للأهلي.

كما وقع جدو اليوم على ثلاث ورقات داخل اتحاد الكرة، الأولى تنازل فيها عن شكواه ضد الزمالك، والثانية تنازل فيها عن التظلم ضد الغرامة الموقعة عليه من اتحاد الكرة وموافقته على سدادها للزمالك، والثالثة اعتذر فيها لحازم إمام عضو مجلس إدارة الزمالك.

وجاء رفع جدو لتلك الدعوة في أعقاب حكم الاتحاد المصري لكرة القدم بأحقية نادي الاتحاد السكندري في اللاعب، ومن ثم صحة توقيعه وانضمامه للأهلي مع تغريمه مبلغ 2 مليون و200 ألف جنيه، يدفع منها مليون و200 ألف جنيه للزمالك والمليون الأخرى تدفع للاتحاد المصري.

يذكر أن محمد ناجي "جدو" سجل أول أهدافه مع النادي الأهلي في لقاء المصري البورسعيدي في الأسبوع الثالث للدوري المصري لكرة القدم.