EN
  • تاريخ النشر: 22 ديسمبر, 2010

بعد أن أطاح به البدري من المريخ النفطي حائر بين الصفاقسي والاحتراف في الإمارات

النفطي يبحث عن وجهته المقبلة

النفطي يبحث عن وجهته المقبلة

وقع التونسي عبد الكريم النفطي في حيرةٍ من أمره بعد أن أخرجه المصري حسام البدري المدير الفني لنادي المريخ السوداني من حساباته الفنية، وقرر الاستغناء عنه مجانًا، فيصير اللاعب بذلك حرًّا في انتقاله إلى أي نادٍ آخر دون قيد أو شرط.

  • تاريخ النشر: 22 ديسمبر, 2010

بعد أن أطاح به البدري من المريخ النفطي حائر بين الصفاقسي والاحتراف في الإمارات

وقع التونسي عبد الكريم النفطي في حيرةٍ من أمره بعد أن أخرجه المصري حسام البدري المدير الفني لنادي المريخ السوداني من حساباته الفنية، وقرر الاستغناء عنه مجانًا، فيصير اللاعب بذلك حرًّا في انتقاله إلى أي نادٍ آخر دون قيد أو شرط.

وذكرت صحيفة "الصباح" التونسية أن الجهاز الفني للمريخ السوداني قرر الاستغناء نهائيًّا عن النفطي؛ الأمر الذي دفع اللاعب إلى التفكير أكثر من مرة في التفاوض مع الصفاقسي التونسي والعودة إلى ناديه القديم أو الاستمرار في خوض تجربة الاحتراف الخارجي.

وتلقَّى النفطي عرضًا من نادي الإمارات من أجل الانتقال إلى صفوفه بدايةً من فترة الانتقالات الشتوية في يناير/كانون الثاني المقبل؛ لذا فإنه سيدرس العرض الإماراتي من جميع جوانبه تمهيدًا لحسم موقفه تجاهه.

وفي حالة فشله في الانتقال إلى صفوف نادي الإمارات فإن من المؤكد عودته إلى بيته القديم الصفاقسي التونسي واللعب ضمن صفوفه من جديد.

يُذكَر أن عادل أبو جريشة عضو مجلس إدارة المريخ، أكد في تصريحاتٍ صحفيةٍ في وقتٍ سابقٍ، أن النفطي لاعب لديه إمكانيات كبيرة، ولكن عندما احتاج إليه المريخ في أهم أربع مباريات لم يجده.

وأضاف أن المدير الفني الجديد للمريخ حسام البدري لديه رأي سلبي في النفطي، وأنه يلعب لنفسه ولا يلعب للمجموعة؛ الأمر الذي دفع مجلس الإدارة إلى تلبية رغبات المدير الفني والتعجيل بالاستغناء عنه.