EN
  • تاريخ النشر: 11 يونيو, 2009

طالب الجماهير بمساندة الأخضر القحطاني: الإصابة لن تحرمني من لقاء كوريا المصيري

القحطاني يلعب رغم الاصابة

القحطاني يلعب رغم الاصابة

أعلن ياسر القحطاني -مهاجم المنتخب السعودي ونادي الهلال- أنه جاهز لمواجهة كوريا الشمالية، في المرحلة النهائية والحاسمة من التصفيات الأسيوية المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010، والتي ستقام يوم الأربعاء المقبل في الرياض على استاد الملك فهد الدولي.

أعلن ياسر القحطاني -مهاجم المنتخب السعودي ونادي الهلال- أنه جاهز لمواجهة كوريا الشمالية، في المرحلة النهائية والحاسمة من التصفيات الأسيوية المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010، والتي ستقام يوم الأربعاء المقبل في الرياض على استاد الملك فهد الدولي.

وأكد الكاسر -في تصريحات لجريدة "عكاظ" السعودية- أن الإصابة التي تعرض لها في رأسه أثناء مباراة كوريا الجنوبية في الجولة السابقة لن تمنعه من المشاركة في اللقاء الحاسم أمام كوريا الشمالية.

وأوضح أن المنتخب السعودي قدم واحدة من أفضل مبارياته أمام كوريا الجنوبية، وكان بإمكانه الفوز بالمباراة وانتزاع النقاط الثلاثة، إلا أن عدم التوفيق لم يحالف الأخضر في تلك المباراة.

وأشاد القحطاني بزملائه اللاعبين والروح العالية التي ظهروا عليها طوال شوطي مباراة كوريا الجنوبية، والتي انتهت بالتعادل السلبي، رغم أن المباراة أقيمت في سول الكورية، أي خارج الحدود السعودية، ومن ثم فإن ذلك يعتبر بمثابة شيء يضاف إلى رصيد اللاعبين.

وناشد الكاسر الجماهير السعودية بمختلف ميولها بضرورة حضور مباراة التأهل للمونديال مباشرة أمام كوريا الشمالية، والتي ستقام يوم 17 يونيو الجاري.

وسيكون المنتخب السعودي بحاجة إلى الفوز في الجولة الأخيرة، لضمان تأهله مباشرة إلى النهائيات للمرة الخامسة على التوالي، خاصة بعد فوز كوريا الشمالية في لقاء الذهاب في بيونج يانج، بهدف نظيف في شباط/فبراير الماضي، كما أن فارق الأهداف يصب في مصلحتها (سجلت سبعة أهداف واهتزت شباكها خمس مراتفي حين أن المنتخب السعودي سجل ثمانية أهداف وتلقت شباكه عددا مماثلا.

ويحتل المنتخب السعودي المركز الثالث برصيد 11 نقطة بفارق الأهداف خلف كوريا الشمالية صاحبة المركز الثاني.

ورفعت كوريا الجنوبية رصيدها إلى 15 نقطة، بعد أن ضمنت التأهل لكأس العالم قبل جولتين من نهاية التصفيات.