EN
  • تاريخ النشر: 21 فبراير, 2011

الشماخ متلهف لمواجهة برشلونة في "كامب نو"

الشماخ يحلم بالمشاركة أمام برشلونة

الشماخ يحلم بالمشاركة أمام برشلونة

أعرب المغربي مروان الشماخ مهاجم أرسنال الإنجليزي عن أمنياته الكبيرة بالمشاركة في مباراة الإياب بدور الـ 16 لبطولة دوري أبطال أوروبا أمام برشلونة الإسباني على ملعب كامب نو والتي تقام يوم الثلاثاء 8 مارس الشهر المقبل.

أعرب المغربي مروان الشماخ مهاجم أرسنال الإنجليزي عن أمنياته الكبيرة بالمشاركة في مباراة الإياب بدور الـ 16 لبطولة دوري أبطال أوروبا أمام برشلونة الإسباني على ملعب كامب نو والتي تقام يوم الثلاثاء 8 مارس الشهر المقبل.

يأتي ذلك في الوقت الذي كشف فيه الشماخ -الذي غاب عن قمة الأسبوع الماضي على ملعب الإمارات- عن سعادته بالفوز التاريخي الذي حققه الجانرز على برشلونة والذي اعتبر الأول في مسار المواجهات المباشرة التي بلغت 7 مواجهات.

من جانبه أكد أرسين فينجر المدير الفني لأرسنال الإنجليزي ثقته في قدرة مهاجمه المغربي مروان الشماخ على تجاوز فترة الإرهاق الأخيرة التي عاشها، مؤكدا أن مهاجمه سيعود للمشاركة في المباريات في غضون الأسبوعين القادمين وتحديدا بداية من شهر مارس المقبل.

وبحسب ما ذكرت صحيفة المنتخب" المغربية فإن فينجر لا يزال يبدي قناعته التامة بأن تغيب الشماخ عن المواجهات الأخيرة كان له أكثر الأكثر على هجوم المدفعجية، وأنه لا يزال يضع المهاجم المغربي ضمن أولوياته الهجومية.

وقال فينجر إن ما يقوم به بإبعاد الشماخ عن المباريات في الفترة الأخيرة لصالحه تماما، مؤكدا أنه ليس من السهل الانتقال من دوري فرنسي له أجندته المعروفة التي ظل مروان وفيا لها لسنوات طويلة، صوب دوري إنجليزي مختلف له تقاليده والمعروف بقوة مبارياته.

أضاف "لقد بدا الشماخ بشكل جيد للغاية واستفدنا من حضوره الذهني وحتى لياقته كانت جاهزة، لكن بالتدريج بدأ يتأثر بالإيقاع المرتفع، والإرهاق كان له دوره السلبي على مردوده، مشيرا إلى أن هناك نظاما يتم العمل به داخل الفريق أبرزها نظام المداورة الذي استفاد منه الشماخ كثيرا.

وأكد الشماخ أنه غير متأثر بالغياب عن المواجهات الأخيرة، خاصة أمام برشلونة وإن كان قد شعر برغبة كبيرة في خوض مباراة من هذا النوع نظرا لقيمتها العالية.

وبدا الشماخ مسلحا بالعزيمة والإرادة القويتين عندما أبدى استعداده الكبير لدخول المنافسة مع لاعبين كبار أمثال فان بيرسي وبيندنثر وأرشافين، قائلا "أعتقد أن الشهر القادم سيشهد عودتي المؤكدة بشكل مغاير، كانت الفترة السابقة حاسمة في توضيح العديد من الأشياء لي، ومارس هو الفترة التي أفضلها من أجل انطلاقة جديدة".