EN
  • تاريخ النشر: 20 يناير, 2010

أعرب عن عدم رضاه بمستواه مع نسور قرطاج الشرميطي يتمنى فك "النحس" أمام الكاميرون

الآمال تعقد على الشرميطي أمام الكاميرون

الآمال تعقد على الشرميطي أمام الكاميرون

أعرب النجم التونسي أمين الشيرميطي -لاعب اتحاد جدة السعودي- عن أمنياته فك النحس الذي لازم فريقه في المباراة الأولى أمام زامبيا، التي انتهت بالتعادل 1-1، والمباراة الثانية أمام الجابون، التي انتهت نتيجتها صفر-صفر، بالفوز على أسود الكاميرون -الخميس- في ختام الجولة الأولى.

  • تاريخ النشر: 20 يناير, 2010

أعرب عن عدم رضاه بمستواه مع نسور قرطاج الشرميطي يتمنى فك "النحس" أمام الكاميرون

أعرب النجم التونسي أمين الشيرميطي -لاعب اتحاد جدة السعودي- عن أمنياته فك النحس الذي لازم فريقه في المباراة الأولى أمام زامبيا، التي انتهت بالتعادل 1-1، والمباراة الثانية أمام الجابون، التي انتهت نتيجتها صفر-صفر، بالفوز على أسود الكاميرون -الخميس- في ختام الجولة الأولى.

ويعقد فوزي البنزرتي المدير الفني لنسور قرطاج آمالا كبيرة على الشرميطي البالغ من العمر 22 عاما، الذي أبلى البلاء الحسن في مسابقة دوري أبطال أسيا، وقاد فريقه اتحاد جدة إلى المباراة النهائية التي خسرها أمام بوهانج ستيلرز الكوري الجنوبي، علما بأنه قاد فريقه السابق النجم الساحلي عام 2007م إلى تحقيق إنجاز تاريخي بإحراز لقب دوري أبطال إفريقيا، وهو اللقب الذي تخلو خزائنه منه على حساب الأهلي المصري، معوضا بالتالي فشل النجم الساحلي في بلوغ قمة المسابقة مرتين متتاليتين عامي 2004 أمام أنييمبا النيجيري و2005 أمام الأهلي.

وقال الشرميطي: "لم يحالفني الحظ أمام زامبيا والجابون، أتمنى فك النحس وهز شباك الكاميرون لإنقاذ منتخب بلادي من الخروج خالي الوفاضمضيفا "لست راضيا عن أدائي، وخصوصا سجلي من الأهداف مع المنتخبفي إشارة إلى تسجيله 4 أهداف فقط في 19 مباراة دولية حتى الآن.

وتابع: "أدرك جيدا أن المنتخب التونسي في حاجة ماسة إلى أهدافي، وخصوصا في مباراة الغد، لن أتوانى عن هز الشباك كلما سنحت لي الفرصة بذلك".

يذكر أن الشرميطي لفت الأنظار مع فريقه شبيبة القيروان؛ حيث تعلم مبادئ الكرة المستديرة في مدرسته، قبل أن يوقع أول عقد احترافي في مسيرته مع النجم الساحلي وعمره 18 عاما.

وكان لمدرب النجم الساحلي سابقا ومدرب المنتخب التونسي حاليا فوزي البنزرتي اليد الطولى في تألق الشرميطي، عندما نقله من قلب مهاجم إلى جناح أيمن، فلم يتأخر في التألق وإبهار المتابعين بمن فيهم مدرب المنتخب التونسي الفرنسي روجيه لومير؛ الذي لم يتوان عن استدعائه إلى التشكيلة؛ فكان خير خلف لزياد الجزيري.

وانتقل الشرميطي إلى هرتا برلين الألماني صيف عام 2008م، بيد أنه فشل في فرض نفسه أساسيا في تشكيلته، واكتفى بـ10 مباريات لم يسجل خلالها أي هدف، فأعاره الفريق الألماني إلى اتحاد جدة السعودي، ولعب معه حتى الآن 15 مباراة سجل خلالها 10 أهداف.