EN
  • تاريخ النشر: 11 فبراير, 2012

الخطيب يغادر المستشفى بعد جراحة في المخ

الخطيب

الخطيب في جلسة مع الجالية المصرية في ألمانيا

غادر محمود الخطيب -نائب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلى المصر المستشفى بعد جراحة ناجحة في ألمانيا، وانتقل لتلقي العلاج الطبيعي، وفقًا لتعليمات الطبيب الذى أجرى العملية، والذي أكد على أن الخطيب بحالة صحية جيدة، وأن الجراحة كانت موفقة لأقصى درجة.

  • تاريخ النشر: 11 فبراير, 2012

الخطيب يغادر المستشفى بعد جراحة في المخ

ذكر الموقع الرسمي للنادي الأهلي المصري على الإنترنت، أن الخطيب تجاوز مرحلة الآلام بعد العملية، وأنه سيقوم بإجراء العلاج الطبيعي طوال فترة تواجده فى ألمانيا التي تتراوح بين أسبوع وعشرة أيام؛ حيث أشار الطبيب إلى أنه من الأفضل ألا يستقل الخطيب أي طائرة قبل مرور هذه الفترة، تفاديًّا لتأثر حالته الصحية بالضغط الجوي.

ووجه الخطيب الشكر لعديد من المصريين في مقدمتهم القنصل المصري عمرو وهبي، الذين توافدوا على المستشفى عقب العملية الجراحية، علمًا بأن إدارة المستشفى لم تسمح لهؤلاء المصريين بزيارة الخطيب بعد العملية، نظرًا لكثرة عددهم.

وطلب الخطيب فى بداية جلسته مع الحضور في "البيت المصري" في ألمانيا، الوقوف دقيقة حداد على أرواح الضحايا من مشجعي الأهلى فى أحداث إستاد بورسعيد، وتحدث بتأثر شديد عن دور هذه الجماهير الوفية فى مسيرة النادى في كل العصور، وأن الألم يعتصره من داخله لما حدث، وتمنى أن يتواجد بالقاهرة بشكل سريع للوقوف إلى جانب أسر الشهداء والتخفيف عنهم.

لكنه أبدى في الوقت نفسه ثقته الكاملة في مجلس الإدارة وكل القائمين على شؤون النادي، مؤكدًا أنهم سيبذلون أقصى ما لديهم للحفاظ على حقوق الشهداء، وأنه يثق تمامًا في أن الأهلي وكل مسؤوليه ومحبيه "سيكونوا عند حسن الظن كالعادة فى مثل هذه الظروف الصعبة".