EN
  • تاريخ النشر: 24 ديسمبر, 2009

أكد المفاوضات الجارية مع الوالي الحضري يفكر في قبول عرض المريخ السوداني

الحضري هل يلعب للمريخ؟

الحضري هل يلعب للمريخ؟

أكد عصام الحضري -حارس مرمى المنتخب المصري والنادي الإسماعيلي- أن هناك مفاوضات جدية مع نادي المريخ السوداني، وأنه حاليًا يفكر بشكل كبير في قبول هذا العرض.

أكد عصام الحضري -حارس مرمى المنتخب المصري والنادي الإسماعيلي- أن هناك مفاوضات جدية مع نادي المريخ السوداني، وأنه حاليًا يفكر بشكل كبير في قبول هذا العرض.

ونقل الموقع الرسمي لنادي الإسماعيلي تصريحات للحضري أكد فيها المفاوضات الجارية بينه وبين جمال الوالي -رئيس نادي المريخ- من أجل انتقاله إلى الدوري السوداني في شهر مارس/آذار المقبل.

قال الحضري: إن الدوري السوداني يبدأ في شهر مارس/آذار، أي بعد انتهاء بطولة أمم إفريقيا بأنجولا، وأنه سيفكر بالموافقة على العرض من عدمه بعد انتهاء البطولة، ولكنه يفكر جديّا في الأمر.

وكشف الحضري عن تلقيه عروضا من أندية خليجية، ولكن معظم هذه الأندية صفوفها مكتملة باللاعبين الأجانب، مشيرا إلى أن بعض العروض تضمنت منحه الجنسية ليتم تسجيله كلاعب مجنس، ولكنه رفض هذه العروض.

وكان الوالي قد تحدث مع الحضري، وذلك من أجل استطلاع رأيه من أجل اللعب لنادي المريخ السوداني خلال الفترة المقبلة، وذلك عندما كان الحارس عصام الحضري متواجدا في الأراضي السودانية قبل مباراة مصر والجزائر.

وتقابل الاثنان بالصدفة مع بعضهما، الأمر الذي جعل رئيس النادي المريخ يعرف رأي الحارس المصري بشكل وديّ من أجل اللعب في فريقه، الذي بات التعاقد مع النجوم هدفه في الفترة المقبلة لاستعادة لقبي الدوري والكأس.

يذكر أن الإسماعيلي تعاقد مع عصام الحضري قبل بداية هذا الموسم في صفقة تعتبر من أقوى الصفقات في الفترة الأخيرة، وبالطبع فستكون الرؤية أكثر وضوحًا الأيام المقبلة، خاصة وأن هناك شرطا جزائيّا يسمح للحضري بالانتقال لأيّ ناد آخر في حال سداد ذلك الشرط.

وكان الحضري -حارس الأهلي السابق- قد ترك القلعة الحمراء بعد بطولة الأمم الإفريقية في غانا 2008، ووقع عقدا للعب مع نادي سيون السويسري الذي قضى فيه موسم ونصف الموسم، ليعود لمصر من جديد باللعب في النادي الإسماعيلي.