EN
  • تاريخ النشر: 14 مايو, 2011

وصفوه بالمرتزق لعدم تخفيض راتبه الجزائري غزال ينجو من اعتداء جماهير باري

تعرض الدولي الجزائري عبد القادر غزال -لاعب فريق باري الإيطالي- لاعتداء من قبل جماهير ناديه برفقة ثلاثة من زملائه ووصفوهم بالمرتزقة قرب مركز تدريبات الفريق الذي اقتحمه بعضهم واعتدوا على بعض اللاعبين.

تعرض الدولي الجزائري عبد القادر غزال -لاعب فريق باري الإيطالي- لاعتداء من قبل جماهير ناديه برفقة ثلاثة من زملائه ووصفوهم بالمرتزقة قرب مركز تدريبات الفريق الذي اقتحمه بعضهم واعتدوا على بعض اللاعبين.

ونجا غزال من هجوم الجماهير الذين استهدفوه رفقة وزملائه ''باريتو''، ''ألميرون'' و''كاستيو'' على خلفية رفضهم مقترحات إدارة النادي بتقليص رواتبهم لإنقاذ الفريق من تهديدات الاتحاد الإيطالي لكرة القدم لهبوط الفريق إلى القسم الثالث في حالة عدم دفع الرواتب المستحقة على لاعبيه منذ شهر يناير/كانون الثاني الماضي.

وقامت الجماهير بمحاولة غزو ملعب التدريبات مساء أول أمس، وهاجمت اللاعبين، كما قامت بقذف الرباعي ''غزال، باريتو، ألميرون وكاستيو'' بالمفرقعات والألعاب النارية والشماريخ وعلقت لافتة تحمل أسماءهم، تصفهم بالمرتزقة.

وحاولت الجماهير اقتحام مركز التدريب للاعتداء على اللاعبين، ما أدى بالشرطة الإيطالية إلى التدخل لتفريقهم للمرة الثانية بعد هزيمة الفريق ضد لاتسيو أيضا حسبما ذكرت صحيفة "النهار الجديد " الجزائرية.

من جهتها نددت الاتحادية الإيطالية في بيان لها بما حدث للاعبي نادي باري من اعتداءات بسبب الأزمة المالية، وأكدت أنها عار على أنصار باري، كما جددت دعمها للاعبي وإدارة نادي ''باري''.

ووجهت إدارتا ''باري'' و''ليتشي'' نداء إلى أنصارهما لعدم حضور الديربي المقرر غدا الأحد في ملعب ''سان نيكولا'' في أجواء أمنية استثنائية، سيتم تأمينها بأكثر من 1500شرطي، تخوفا من أية تجاوزات ويحضرها فقط من يحمل بطاقات الاشتراك من أنصار الفريقين.