EN
  • تاريخ النشر: 21 يوليو, 2010

الإنجليز ضموا ويلسون والألمان اختاروا ويسترمان الجزائري بوقرة ضاع بين ليفربول وهامبورج

ليفربول وهامبورج هربا من بوقرة

ليفربول وهامبورج هربا من بوقرة

مُنيت آمال المدافع الدولي الجزائري مجيد بوقرة في الانتقال إلى الدوري الإنجليزي أو الألماني بخيبة أمل شديدة، وذلك بعدما بات اللاعب مجبرا على البقاء ضمن صفوف فريقه جلاسكو رينجرز الاسكتلندي في الموسم الجديد.

  • تاريخ النشر: 21 يوليو, 2010

الإنجليز ضموا ويلسون والألمان اختاروا ويسترمان الجزائري بوقرة ضاع بين ليفربول وهامبورج

مُنيت آمال المدافع الدولي الجزائري مجيد بوقرة في الانتقال إلى الدوري الإنجليزي أو الألماني بخيبة أمل شديدة، وذلك بعدما بات اللاعب مجبرا على البقاء ضمن صفوف فريقه جلاسكو رينجرز الاسكتلندي في الموسم الجديد.

يأتي ذلك بعد موافقة النادي الاسكتلندي على خضوع مدافعه الشاب داني ويلسون للاختبار في صفوف ليفربول الإنجليزي؛ حيث يسافر اللاعب يوم الأربعاء إلى سويسرا للانضمام إلى معسكر ليفربول؛ تمهيدا للتعاقد معه.

ويلعب ويلسون الذي يبلغ من العمر 18 عاما فقط في نفس المكان الذي يلعب فيه بوقرة، حتى إنه كان يحل مكان الدولي الجزائري الموسم الماضي خلال الفترة التي ابتعد فيها بوقرة للإصابة، وخاض 25 مباراة مع فريقه الموسم الماضي رغم صغر سنه.

وكانت تقارير إنجليزية كثيرة أكدت أن ليفربول يرغب بقوة في ضم بوقرة، وهو ما أكدته صحيفة "ديلي إكسبرس" الإنجليزية قبل أيام، لكن النادي الإنجليزي يتجه للتعاقد مع المدافع الشاب داني ويلسون.

ويبدو أن الصدمات لا تأتي فرادى بالنسبة للمدافع الجزائري؛ حيث ضعفت فرصته أيضا في الانتقال إلى هامبورج الألماني في أعقاب ضم الأخير مدافعَ شالكة هيكو ويسترمان.

وكان هامبورج وضع بوقرة ضمن الصفقات التي ينوي التعاقد معها في الموسم الجديد، لكن ضم ويسترمان يقضي تماما على أي فرصة للمدافع الجزائري للانتقال إلى البوندزليجا.

وجاءت تلك التطورات لتكشف حقيقة ما قاله والتر سميث، المدير الفني لجلاسكو رينجرز، بأن المدافع الجزائري لن يغادر نحو وجهة أخرى، مثلما يتم تداوله في وسائل الإعلام.

وكان سميث أكد أن المدافع الجزائري باق في صفوف فريقه، قائلا: "بوقرة باقٍ في رانجرز.. لقد أوضحنا الأمور للجميع، وقررنا ألا نبيع أيا من لاعبينا بمن فيهم بوقرة".