EN
  • تاريخ النشر: 16 أبريل, 2009

ليس ذنبي أنني لاعب استعراضي التايب: فضلت الهلال على أولادي.. ومع ذلك انتقدوني

التايب يعد جماهير الهلال بعودته لمستواه الطبيعي

التايب يعد جماهير الهلال بعودته لمستواه الطبيعي

أبدى النجم الليبي طارق التايب صانع ألعاب نادي الهلال السعودي حزنه من الانتقادات التي يلقاها مؤخرا من وسائل الإعلام وخاصة الهلالية، مشددا على أنه ضحى براحة أسرته من أجل مصلحة الهلال.

أبدى النجم الليبي طارق التايب صانع ألعاب نادي الهلال السعودي حزنه من الانتقادات التي يلقاها مؤخرا من وسائل الإعلام وخاصة الهلالية، مشددا على أنه ضحى براحة أسرته من أجل مصلحة الهلال.

وقال التايب -في حوار خاص لجريدة "الاقتصادية" السعودية اليوم الخميس- "قصرت في حقوق عائلتي من أجل الهلال، حيث لي أكثر من شهرين لم أخرج أبنائي للاستجمام، ولم أهتم بسعادتهم كالعادة".

وأضاف "أحضر للتدريب ومنه للمنزل وهكذا، وكل ذلك من أجل الفريق ولكي لا يشغلني أمر عن أداء واجبي.. ولا أقرأ الصحف أو أدخل على الإنترنت، ولا أحبذ الجلوس مع أحد، لذا لن ألتفت لما يكتب أو يتم تداوله".

واستغرب التايب تضخيم تصرفه في لقاء فريقه الماضي أمام الاتحاد، في ختام لقاءات دوري المحترفين السعودي برفض الجلوس في مقاعد البدلاء، عندما سحبه البلجيكي ليكنز مدرب فريقه إلى خارج الميدان اعتراضا على استبداله.

وقال صانع ألعاب الهلال "أعترف بأنني أخطأت، وعندما انتهت المباراة أخبرت ليكنز بذلك وقد تفهم المدرب موقفي حيث إني كنت متشوقا كثيرا لإكمال المباراة، على رغم النقص، فقد كنت أشعر بأنني قادر على فعل شيء إيجابي للفريق على رغم الظروف".

وأضاف "لا أحاول خلق الأعذار لنفسي؛ فقد اعترفت بخطئي، ولكن حقيقة طوال تاريخي لم أمر بمثل هذا الموقف؛ أن يتم استبدالي في مثل هذا التوقيت؛ لذا فقد كانت ردة فعلي قوية ومن أهم مشكلاتي العصبية، وأعتقد أنه لا يوجد شخص كامل".

ووعد النجم الليبي جماهير الهلال بمشاهدة طارق التايب الذي عهدوه في مواجهة النصر بربع نهائي مسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين للأبطال، مشيرا -في الوقت نفسه- إلى أنه على رغم ظروفه لم يكن عنصرا سلبيا على الفريق، ولم يهدر أي ضربة جزاء أو يضيع بطولات على الفريق.

وشدد على أن ما يربط التايب بالهلال وجماهيره أكبر بكثير من أن يهزه أي أمر كان، معربا عن أملهم في حضورهم بكثافة لمساندة الفريق في مباراة النصر والمساهمة في تحقيق الفوز.

واعترف التايب بأنه لاعب استعراضي، ومنذ أن بدأ كرة القدم، وهذا هو أسلوب لعبه سواء في ليبيا أو تونس أو تركيا أو السعودية، مشيرا إلى أنه حقق النجاح في كل مكان لعب به، وأنه ليس ذنبه أن طريقة لعبه تطرب الجماهير.

كما أكد نجم الهلال أن فريقه لم يستحق خسارة الدوري، بقوله "مع احترامي للاتحاد الذي كسب الدوري إلا أن الهلال أفضل بكثير، فالاتحاد يعتمد على لاعب أو اثنين، أما الهلال فيعتمد على مجموعة بأكملها، إلا أن الظروف التي واجهت الفريق في المباراة قلبت الموازين، إلا أن ذلك لا ينقص من قيمة الاتحاد الذي أبارك له تحقيق البطولة".