EN
  • تاريخ النشر: 06 أكتوبر, 2010

رغم الفوز الصعب على سيونجنام الكوري البلطان: اللقب الأسيوي ينادي الشباب للمرة الأولى

الشباب حقق فوزا صعبا على سيونجنام

الشباب حقق فوزا صعبا على سيونجنام

أكد خالد البلطان، رئيس نادي الشباب السعودي، أن نجاح فريقه في تعويض تأخره أمام ضيفه سيونجنام الكوري الجنوبي ثلاث مرات، وخروجه فائزا بنتيجة (4-3) في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أسيا على استاد الملك فهد الدولي في العاصمة الرياض؛ إشارة قوية بأن لقب دوري أبطال أسيا ينادي "الليث الأبيض" للمرة الأولى في تاريخه.

  • تاريخ النشر: 06 أكتوبر, 2010

رغم الفوز الصعب على سيونجنام الكوري البلطان: اللقب الأسيوي ينادي الشباب للمرة الأولى

أكد خالد البلطان، رئيس نادي الشباب السعودي، أن نجاح فريقه في تعويض تأخره أمام ضيفه سيونجنام الكوري الجنوبي ثلاث مرات، وخروجه فائزا بنتيجة (4-3) في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أسيا على استاد الملك فهد الدولي في العاصمة الرياض؛ إشارة قوية بأن لقب دوري أبطال أسيا ينادي "الليث الأبيض" للمرة الأولى في تاريخه.

وقال البلطان في تصريحات لجريدة الاقتصادية: "الفوز أعادنا للبطولة، وأعاد لمباراة الإياب قيمتها المنتظرة، ونحن سنلعب إيابا بفرصتين، لكن لن نكون صيدا سهلا، وستكون مباراة حياة أو موت لنا للتأهل للنهائي، وأتمنى أن يكون الهلال الطرفَ الثاني في المباراة الختامية للبطولة القارية".

وأضاف: "أعتقد أن البطولة تنادينا، فهي المرة الرابعة لنا في البطولة التي نخسر الشوط الأول، ثم نستعيد الفوز في آخر دقائق الشوط الثاني".

وسبق أن تأخر الشباب في مباراته أمام العين الإماراتي في الرياض خلال دور المجموعات بنتيجة (2-1)، لكن فاز في النهاية بثلاثة أهداف، كما تأخر في نفس المرحلة ووسط جماهيره أمام باختاكور الأوزبكي بهدف، وحسم اللقاء في نهايته (2-1)، وتأخر في ذهاب دور الـ16 على أرضه أمام استقلال طهران الإيراني بهدفين لهدف، وخرج فائزا الليث الأبيض مع صفارة النهاية (3-2).

واعترف رئيس نادي الشباب أن فريقه يعاني من الأخطاء الدفاعية، قائلا: "لدينا خلل في العمق الدفاعي، والهدف الثالث كشف هذا العيب، ومباراة الإياب ستكون صعبة، خاصة في الشق الهجومي، وأهم شيء التحضير كفريق واحد، ولذلك سينعزل اللاعبون في كوريا عن أي مؤثرات، وسنكون أخطر بدون ضغوط، سنذهب هناك قبل المباراة بأسبوع، وسنعسكر لها جيدا وستشاهدون فريقا مختلفا".

وقدم البلطان العذر للمدرب الأرجواني جورج فوساتي عن الأخطاء التي حصلت في المباراة، فالفريق يلعب ناقصا، والمدرب لعب حسب الإمكانات الجاهزة لديه، والحمد لله تحقق الهدف وهو الفوز في اللقاء.

ويلعب الشباب مباراة الإياب لنصف النهائي أمام سيونجنام الكوري يوم 19 أكتوبر/تشرين الأول.