EN
  • تاريخ النشر: 08 ديسمبر, 2010

البرازيلي رونالدو يعترف بأبوته للطفل ألكسندر

رونالدو اعترف بأبوته للطفل ألكسندر

رونالدو اعترف بأبوته للطفل ألكسندر

اعترف النجم البرازيلي رونالدو، يوم الأربعاء، بأبوته لطفلٍ في الخامسة من عمره ولد في اليابان ويعيش حاليًّا في سنغافورة؛ وذلك بعد خضوعه لفحص الحمض النووي.رونالدو اعترف بأبوته للطفل ألكسندر

اعترف النجم البرازيلي رونالدو، يوم الأربعاء، بأبوته لطفلٍ في الخامسة من عمره ولد في اليابان ويعيش حاليًّا في سنغافورة؛ وذلك بعد خضوعه لفحص الحمض النووي.

وكتب رونالدو في صفحته على موقع "تويتر" الاجتماعي: "ألكس هو ولدي، وشقيق ثلاثة أطفال آخرين. سأتصرف دائمًا كوالده. نتيجة الفحص -الحمص النووي- أكدت صحة مشاعري عندما قابلت ألكس".

وكان رونالدو -34 عامًا- التقى ألكس للمرة الأولى يوم الاثنين بعد خضوعه لفحص الحمض النووي من أجل تأكد أنه والد الطفل الذي وُلد في اليابان ويحمل الجنسية البرازيلية.

وكانت والدة ألكس، ميشيل أوميزو، تحاول منذ 2009 أن تدفع رونالدو إلى الاعتراف بأبوته لهذا الطفل بهدف الحصول على الإعالة المالية من النجل البرازيلي.

وتقول أوميزو إنها التقت رونالدو خلال حفلٍ في طوكيو عام 2002، حين كان النجم البرازيلي يحتفل بتتويج بلاده بلقب مونديال كوريا الجنوبية واليابان.

وأشارت أيضًا إلى أن رونالدو عاد إلى طوكيو عام 2004 خلال جولة تحضيرية مع فريقه السابق ريال مدريد الإسباني، وخلال تلك الفترة حملت منه.

وتشير التقارير إلى أن ميشيل أوميزو برازيلية تبلغ من العمر 28 عامًا وتقيم في سنغافورة.

ولرونالدو ثلاثة أولاد أصلاً؛ آخرهم ماريا أليس التي رزق بها في إبريل/نيسان الماضي، إضافةً إلى رونالد الذي يبلغ من العمر 10 أعوام، وماريا صوفيا البالغة من العمر سنة وتسعة أشهر.

وأنجب رونالدو الطفلتَيْن من زوجته الحاليَّة بيا أنتوني، ورونالد من زوجته السابقة ميليني دومينجيز.

ويملك رونالدو مسيرة مظفرة، أحرز خلالها كأس العالم مرتين مع بلاده عامَيْ 1994 و2002، كما تألَّق في صفوف برشلونة وريال مدريد الإسبانيَّيْن وإنتر ميلان وميلان الإيطاليَّيْن، ويلعب حاليًّا مع كورنثيانز؛ علمًا أنه أعلن سابقًا أنه سيعتزل اللعب العام المقبل.