EN
  • تاريخ النشر: 05 سبتمبر, 2010

خلفا للفرنسي بولوني البرازيلي تيتي مدربا للوحدة الإماراتي

تيتي سبق أن قاد العين الإماراتي

تيتي سبق أن قاد العين الإماراتي

أعلن نادي الوحدة بطل الدوري الإماراتي لكرة القدم تعاقده مع المدرب البرازيلي أدينور ليوناردو "تيتيحتى نهاية الموسم بديلا للفرنسي الروماني الأصل لازلو بولوني، الذي أقيل من منصبه على خلفية النتائج السيئة التي حققها الفريق في بداية الموسم.

  • تاريخ النشر: 05 سبتمبر, 2010

خلفا للفرنسي بولوني البرازيلي تيتي مدربا للوحدة الإماراتي

أعلن نادي الوحدة بطل الدوري الإماراتي لكرة القدم تعاقده مع المدرب البرازيلي أدينور ليوناردو "تيتيحتى نهاية الموسم بديلا للفرنسي الروماني الأصل لازلو بولوني، الذي أقيل من منصبه على خلفية النتائج السيئة التي حققها الفريق في بداية الموسم.

وافتتح تيتي مشواره مع الوحدة بقيادة تدريب الفريق أمس، فور وصوله إلى الإمارات قادما من بلاده ومعه مساعداه "كليبر مارسيو" و"جيرالدو ماجيلا" اللذان تم التعاقد معهما، الأول مساعدا للمدرب والثاني مدربا للياقة، وذلك حسب ما ذكرت صحيفة "الاتحاد" الإماراتية اليوم الأحد 5 سبتمبر/أيلول.

وينتظر أن يحدث التغيير الفني الذي أجرته إدارة النادي هزة نفسية بالدرجة الأولى بين لاعبي الفريق، الذين خاضوا 3 مباريات رسمية حتى الآن، خسروا مرتين وكسبوا مباراة، إلا أن المستوى الذي قدموه لم يكن مقنعا على الصعيد الفني والتنظيمي، حيث قد غاب أي بصمة واضحة على شكل وأداء الفريق، الذي افتقد التناغم الكبير بين خطوطه المختلفة.

ويشار إلى أن المدرب البرازيلي يملك تجربة سابقة في الدوري الإماراتي مع نادي العين، وإن كانت غير موفقة، إلا أن لكل مرحلة ظروفها التي تساعد على التوفيق من عدمه.

من جانبه عبر تيتي عن أنه يشعر بالفخر لاختياره مدربا لفريق الوحدة، خاصة أنه سوف تتاح له فرصة الظهور في مونديال الأندية، جنبا إلى جنب مع كوكبة من أفضل أندية العالم، وعلى رأسها إنترناسيونال البرازيلي الذي سبق له تولي قيادته الفنية، وإنتر ميلان الإيطالي صاحب الشعبية الكبيرة في المحيط الكروي الأوروبي والعالمي.

وأعرب عن سعادته بالعودة من جديد إلى دوري الإمارات، الذي سبق له العمل فيه مدربا للعين، في تجربة قد تكون مختلفة لقصر فترة التجربة الماضية".

يذكر أن تيتي المولود في ريو جراندي دو سول بالبرازيل في 25 مايو/أيار 1961م بدأ مسيرته كلاعب عام 1978م، وفي عام 1990م بدأ مشواره مع التدريب، واستهله بأندية عدة لا تتمتع بشهرة واسعة في البرازيل، ثم تولى تدريب جريميو عام 2000م، وانتقل إلى قيادة ساو كايتانو عام 2001م، ومنه إلى كورنثيانز في 2003م، ثم أتليتكو مينيرو في 2004م، وبالميراس في العام التالي قبل أن يتولى تدريب العين عام 2006م، وتمت إقالته بعد أن تعرض فريق العين للهزيمة على يد الأهلي، ومن قبلها تعرض لهزيمتين متتاليتين في 5 أيام على يد الشارقة في بطولتي الكأس والدوري.

وعاد تيتي إلى البرازيل ليتولى تدريب إنترناسيونال عام 2008م، وفاز معه ببطولة أمريكا الجنوبية، كما فاز ببطولة الكأس في البرازيل مع فريق جريميو عام 2001م.

ولم يتول تيتي تدريب أي فريق منذ 4 أكتوبر/تشرين الأول عام 2009م إلى أن حصل على عرض فريق الوحدة الذي وافق عليه، ومن المتوقع الانتهاء رسميا من التوقيع معه خلال ساعات.