EN
  • تاريخ النشر: 08 نوفمبر, 2009

وسط اعتراضات من بعض الجماهير الغاضبة البرازيلي باريرا يعود رسميا لتدريب جنوب إفريقيا

باريرا يعود لتدريب جنوب إفريقيا

باريرا يعود لتدريب جنوب إفريقيا

عاد البرازيلي كارلوس ألبرتو باريرا صباح الخميس إلى جنوب إفريقيا؛ لمزاولة مهام منصبه الجديد كمدير فني لمنتخب البلاد الأول لكرة القدم، الذي يعاني من هبوط شديد في المستوى.

عاد البرازيلي كارلوس ألبرتو باريرا صباح الخميس إلى جنوب إفريقيا؛ لمزاولة مهام منصبه الجديد كمدير فني لمنتخب البلاد الأول لكرة القدم، الذي يعاني من هبوط شديد في المستوى.

وكان من الملاحظ أن وصول باريرا -صاحب الـ66 عاما- إلى مطار "أور تامبو" بجوهانسبرج لم يلق أي ضجة جماهيرية كتلك التي أحاطت بوصوله في المرة الأولى لتوليه تدريب منتخب البلد المضيف لبطولة كأس العالم 2010 في سبتمبر/أيلول 2006، ففي المرة الأولى تم استقبال المدرب البرازيلي استقبالا رسميا.

ويعتبر اختيار مدرب المنتخب البرازيلي السابق لقيادة منتخب جنوب إفريقيا خلال بطولة كأس العالم، التي تقام بعد سبعة أشهر، مثيرا للجدل، فكثير من الجماهير تحمل تجاهه مشاعر الضغينة بسبب تركه المفاجئ لتدريب منتخب البلاد في أبريل/نيسان لأسباب أسرية، ليترك قيادة الفريق لمواطنه قليل الحظ جويل سانتانا.

وتحت قيادة جويل سانتانا تراجعت حظوظ منتخب جنوب إفريقيا، حتى وافق المدرب البرازيلي أخيرا على الاستقالة من منصبه في الشهر الماضي، بعد تعرض الفريق لسبع هزائم في ثماني مباريات ودية أمام منتخبات أغلبها متوسط المستوى.

وكانت عروض المنتخب الجنوب إفريقي المتواضعة خلال السنوات القليلة الماضية قد تسببت في انتشار مشاعر القلق في جنوب إفريقيا، مع استعدادها لاستضافة أول بطولة كأس عالم على أرض إفريقية.

وأكد باريرا أن هدفه هو الوصول بمنتخب جنوب إفريقيا إلى دور الـ16 على الأقل بكأس العالم.

ومن المقرر أن يعلن باريرا قائمة منتخب جنوب إفريقيا خلال ساعات، الذي سيخوض مباراتين وديتين أمام منتخبي اليابان في 14 نوفمبر/تشرين الثاني، وجامايكا بعدها بثلاثة أيام..

وفي مقابلة جرت مع باريرا بالبرازيل قبل توجهه إلى جنوب إفريقيا، أكد المدرب الكبير أنه ينوي استدعاء المهاجم المخضرم بيني مكارثي؛ الذي كان استبعد من قائمة منتخب جنوب إفريقيا بعدما وقع خلاف بينه وبين سانتانا.

وعلق باريرا على مهاجم فريق بلاكبيرن الإنجليزي، قائلا "أعتقد أن مكارثي هو أفضل مهاجم في جنوب إفريقيا، وإذا كان مستعدا للعب والتضحية والالتزام تجاه المنتخب الوطني فأعتقد أنه يستحق الفرصة".