EN
  • تاريخ النشر: 22 أغسطس, 2011

الاتحاد الأوروبي يقرر إيقاف فينجر مباراتين

فينجر ينتقد العقوبة

فينجر ينتقد العقوبة

أصدر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم قرارًا بإيقاف الفرنسي أرسين فينجر، المدير الفني لفريق أرسنال الإنجليزي، مباراتين لعدم الالتزام تمامًا بإيقافه لمباراة واحدة، وذلك بعد أن تواصل مع لاعبيه بـ"الواسطة" خلال مباراة الثلاثاء الماضي التي جمعت النادي اللندني بأودينيزي الإيطالي (1-0) في ذهاب الدور التمهيدي لدوري أبطال أوروبا.

أصدر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم قرارًا بإيقاف الفرنسي أرسين فينجر، المدير الفني لفريق أرسنال الإنجليزي، مباراتين لعدم الالتزام تمامًا بإيقافه لمباراة واحدة، وذلك بعد أن تواصل مع لاعبيه بـ"الواسطة" خلال مباراة الثلاثاء الماضي التي جمعت النادي اللندني بأودينيزي الإيطالي (1-0) في ذهاب الدور التمهيدي لدوري أبطال أوروبا.

وكان الاتحاد الأوروبي عاقب فينجر بإيقافه لمباراة واحدة لانتقاده الحكام بعد مباراة فريقه مع برشلونة الإسباني الموسم الماضي في المسابقة ذاتها، لكن المدرب الفرنسي لم يلتزم تمامًا بالعقوبة الصادرة بحقه؛ إذ تواصل مع لاعبيه والطاقم الفني بواسطة أحد مساعديه الذي كان جالسًا إلى جانبه في مدرجات "إستاد الإمارات" وهو يحمل هاتفًا خلويًا.

وتذمر فينجر من افتقاد القانون إلى الوضوح فيما يخص هذه المسألة، مؤكدًا أن الاتحاد الأوروبي منحه في بادئ الأمر الأذن بالتواصل من مقاعد الاحتياط بـ"الواسطةلكن الأخير نفى هذا الأمر.

ويسري مفعول الإيقاف فورًا، لذلك لن يتمكن فينجر من الجلوس على مقاعد البدلاء يوم الأربعاء المقبل في مباراة الإياب ضد أودينيزي.

وتم تغريم نادي أرسنال 10 آلاف يورو، وأمامه هو وفينجر مهلة ثلاثة أيام لاستئناف القرار.